أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

استمرار دخان حرائق الغابات في سماء كييف



كييف- (د ب أ):

تكثفت عملية إخماد حرائق الغابات المستعرة في منطقة تشيرنوبل الملوثة بالإشعاع منذ الأسبوعين الماضيين اليوم السبت، فيما غطى الدخان الكثيف العاصمة الأوكرانية كييف.

مازالت ستة حرائق على الأقل في المنطقة حسبما اظهرت الخرائط التي نشرها جهاز الإطفاء الأوكراني الرسمي في كييف اليوم السبت.

ويستخدم أكثر من 700 رجل إطفاء المروحيات في محاولة لإخماد الحرائق.

وبحسب التقديرات الرسمية المستندة إلى الصور الملتقطة بالأقمار الاصطناعية، أتت الحرائق على نحو 11500 هكتار من الأرض داخل منطقة تشيرنوبل. وتعتقد منظمة جرينبيس الناشطة في مجال البيئة أن مدى الحريق قد يكون أكبر بأربعة أمثال.

ومن ناحية أخرى، مازال الضباب الدخاني يغطي سماء العاصمة كييف، الواقعة على مسافة 70 كيلومترا تقريبا من منطقة تشيرنوبل، رغم أن السلطات أصرت على أنه لم يتم رصد أي زيادة في الإشعاع في المنطقة ذات الثلاثة ملايين نسمة.وقالت ألمانيا اليوم السبت إنها سوف ترسل مساعدة بقيمة 230 ألف يورو (250 ألف دولار) للمساعدة في عملية إخماد النيران بما في ذلك عربة إطفاء مصممة لمكافحة حرائق الغابات و 80 جهازا لقياس الإشعاع وخراطيم مياه يبلغ طولها 15 كيلومترا، حسبما ذكرت السفارة الألمانية في كييف.

ويعتبر الانفجار الذي وقع عام 1986 بمفاعل تشيرنوبل، الواقع على مسافة نحو مئة كيلومتر إلى الشمال من كييف، هو أسوأ كارثة نووية في التاريخ.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!