أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

صحف عربية: الصراع يقترب من قصر أردوغان.. وكورونا يفاقم معاناة الاقتصاد



رصدت صحف عربية صادرة اليوم الأحد تداعيات السياسات التي تنتهجها تركيا مشيرة إلى اشتعال الصراعات الداخلية في أنقرة ورغبة أردوغان في دعم موقفه السياسي وتحقيق أي مكاسب على حساب شعبه فقط لضمان بقائه في الحكم.

ووفقاً لهذه الصحف، فإن أردوغان يتواصل ويدعم المافيا الإجرامية، في الوقت الذي تشهد فيه البلاد انتشاراً كبيراً لفيروس كورونا في مختلف القطاعات.

وكشفت استقالة وزير الداخلية التركي سليمان صويلو الأخيرة وجود صراع كبير في محيط الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأشارت صحيفة العرب اللندنية إلى أن صويلو ورغم تراجعه عن الاستقالة إلا أن الواضح منها أن الرئيس التركي يحرص على تغذية الصراعات من حوله لضمان ولاء المحيطين به.

وقالت الصحيفة إن "أردوغان دأب على وضع ثقته في صهره وزير المالية بيرات البيرق، وفي المقابل أيضاً يقوم يعمل على تقوية مسؤولين آخرين مثل وزير الداخلية الذي اشتهر بقمع حركة فتح الله جولن وحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد وإطلاق التهديدات للسياح العرب والأجانب".

ويستبعد متابعون للشأن التركي أن يتخلّى أردوغان عن صهره الذي يرعى مصالح العائلة وحلفائها من رجال الأعمال النافذين في حزب العدالة والتنمية، لكنه يحرص على أن يحتفظ بوزير الداخلية صاحب الشخصية القوية والقبضة الحديدية الذي يحتاجه لمواجهة أي تظاهرات أو احتجاجات اجتماعية غاضبة على سياساته.

ومن جهته، قال تورغوت أوغلو المحلل والخبير السياسي في صحيفة لندن توداي الإلكترونية إن "الرئيس التركي يدأب على الإفراج عن اللصوص وزعماء المافيا لتحقيق مآربه السياسية المشبوهة".

اقرا ايضا:

الجيش الليبي يعتقل أحد أكبر قادة تهريب البشر

ورصدت صحيفة الرياض السعودية تداعيت تفشي وباء كورونا على الوضع الاقتصادي التركي، وقالت الصحيفة إن "الإعلام التركي يكافح لإخبار الأتراك والعالم بأن الوضع الاقتصادي التركي سيكون على ما يرام".

المصدر: فيتو

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!