اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

مَرَرتُ بِمِصْرَ.. سيسيه: لن أنسى هدفي القاتل مع الزمالك.. ولا أحب الحديث عن مجزرة بورسعيد


حوار – طارق طلعت:

مررت بمصر هي سلسلة حوارات يُقدمها مصراوي لزواره الكرام في شهر رمضان الكريم، نتناول فيها عدد من الاعبين والمدربين الذين مرروا بمصر في وقت من الأوقات من خلال الاحتراف في أحد أنديتها، ومر على رحيلهم فترة، ونستعرض كيف كانت أيامهم في مصر.

نجح نادي الزمالك في التعاقد مع البوركينابي عبد الله سيسيه والذي نجح في الظهور بشكل جيد مع النادي المصري ليقوي الخط الأمامي لفريق القلعة البيضاء لتعقد جماهير الزمالك الكثير عليه بدوري الأبطال بعد أن تم تدعيم الصفوف بعناصر جيدة مثل أليكسيس إينام موندمو.

سيسيه هناك حالة حب بينه وبين جماهير الزمالك، وكواليس لفترة تواجده في الزمالك سواء في عام 2012 أو عام 2014 وهو ها سيتحدث عنه لمصراوي في سلسلة "مَرَرتُ بِمِصْرَ"

– كيف جاء انضماك للدوري المصري من بوابة النادي المصري؟

– كنت لاعبًا في صفوف الخور القطري، وكنت قبلها لدي تجارب في الدوريات في الخليج، رئيس النادي المصري في ذلك الوقت طلب من وكيل اللاعبين التحدث إلي وتحدث معي أن أحد الفرق المصرية تريد التعاقد معي وجلسنا من أجل التفاوض وتمت الأمور بنجاح وبدأت رحلتي في مصر.

– هل وجودك في الدوريات العربية ساعدك على التأقلم بالدوري المصري؟

– في الحقيقة لم أكن أعلم الكثير من الأمور عن الدوري المصري، لكن كان لدي أصدقاء هنا مثل محمد كوفي، تحدثت معه واقنعني باللعب بالدوري المصري، والأمور كانت جيدة.

– في فبراير 2012 سجلت هدفاً في الوقت بدل الضائع في مرمى الأهلي بعدها وقعت المجزرة.. حدثنا عن هذا اليوم؟

– لا .. لا أريد التحدث عن هذا اليوم، مازالت لدي ذكريات سيئة منذ هذه الليلة، لكن الحمد لله الأمور اليوم عادت كما كانت عليه، وأتمنى دائمًا أن تظل الأمور بخير في مصر، لكن لن أتحدث عن هذا اليوم.

– كيف ترى فترتك مع الزمالك تحت قيادة حسن شحاتة وجورفان فييرا؟

– في الحقيقة الوقت الذي عملت فيه مع حسن شحاتة كان الأفضل، لا يمكن أن أنسى هذه الفترة لأن حسن شحاتة نجح في التعامل معي بشكل جيد، حسن شحاتة واحد من أكبر المدربين في القارة الإفريقية.

وكذلك الحال بالنسبة للمدرب فييرا، لكن لم أتمكن من العمل معه كثيرًا حيث أنني غادرت إلى ليبيا.

لكن لماذا غادرت الفريق إلى ليبيا؟

– حدثت بعض الأمور داخل الفريق – رفض الحديث عنها – بالإضافة إلى مشاكل فيما يخص راتبي جعلت من الصعب علي أن استمر في الفريق خاصة بسبب عائلتي ،كل هذا جعلني لا أرغب في البقاء في صفوف الفريق، هذه هي أسباب رحيلي إلى الدوري الليبي.

-ماهي أفضل مباراة وأفضل هدف لك مع الزمالك؟

– أفضل هدف كان في أفضل مباراة، وكان ذلك بدوري الأبطال أمام سان جورج في أثيوبيا، في القاهرة تعادلنا بهدف لكل فريق وسجلت هدف التعادل، في المباراة الثانية كان يجب أن نتعادل أو نفوز، سجلنا مبكرًا وتعادلوا ثم تقدموا قبل نهاية المباراة بدقائق سجلت التعادل بعد عرضية من حازم إمام وحسمنا التأهل، كان هدفًا رائعة ومباراة رائعة، الصمت ساد الملعب بعد الهدف الثاني، لقد قتلنا المباراة.

– حضرت المدرب جيسفالدو فيريرا، ما رأيك به كمدرب؟ ولماذا لم تشارك كثيرا معه؟

– مع فيريرا لم يكن لدي أي مشاكل، لقد كان مدرب رائع، لكن المشكلة كانت أنه لم أكن في حالتي الطبيعيى بعد العودة من ليبيا، هذه هي كرة القدم.

– هل لديك أي مشاكل فيما يخص المستحقات لدى الزمالك؟

– ليس لدي أي مشكلات حاليًا فيما يخص الأموال مع الزمالك.

– من هو أصعب مدافع لعبت أمامه؟

– الياسو في المصري ومحمود فتح الله في الزمالك.

– في رأيك من كان أفضل لاعب في الزمالك أثناء وجودك؟

– أحمد حسن كان أفضل لاعب في الفريق من وجهة نظري.

– من هو اللاعب الذي كان يعجبك أداءه من خارج الزمالك؟

– عبد الله السعيد كان لاعبًا رائعًا كنت أحب أسلوب لعبه كثيرًا.

-هل تحب أن تقول شيء في نهاية الحوار؟

– أحب أقول أنني اشعر ببعض الألم لأنني خسرت مليون دولار بسبب إدارة الزمالك، لقد ساعدت الفريق كثيرًا لكن الإدارة لم تساعدني في بعض مستحقاتي.

المصدر: مصراوي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق