اخبار العراق

“لست مسلما.. مع السلامة”.. فيديو من قطر يثير الغضب 


"لست مسلما.. مع السلامة"، بهذه العبارة نهر شخص قطري عاملا أجنبيا كان يطالب بوجبة إفطار خلال توزيع إحدى الجهات وجبات على العمال في قطر، الأمر الذي أثار موجة استياء بعد نشر الفيديو الذي وثق الحادثة.

ونشر ناشط قطري يدعى محمد الشهواني الفيديو، السبت الماضي، قبل أن يلاقي تفاعلا كبيرا في الساعات الماضية، حيث اعتبر ناشطون أن عدم اعتناق العامل الوافد للإسلام لا يبرر حرمانه من وجبة طعام.

ديننا الإسلامي دين حُسن مُعاملة ودينٌ سَمح
هذا عاملٌ بسيطٌ ومدخوله المادي بسيط ولو كان غير مُسلماً ، أعطوه وجبة فهو إنسانٌ في النهاية ولو أعطوه وجبة سيتأثر بحُسن تعامُل المسلمين ولربما يَدخل الإسلام بسببكم
يجب علينا أن نُظهِر إسلامنا في أقوالنا وأفعالنا وننبذ كل ماهو يسيء لنا pic.twitter.com/4aoNEZ05Fx

— محمد الشهواني .. قاعد في البيت (@m8_alshahwani) May 16, 2020

ويظهر في الفيديو مجموعة من الرجال الذين يرتدون الزي التقليدي في قطر وهم يوزعون وجبات إفطار في مكان عام، قبل أن يحاول شخص الحصول على حصته، إلا أن أحدهم نهره قائلا "مش مسلم.. صح.. تفضل مع السلامة".

وطلب من زميله التأكد من المعتقد الذي يعتنقه أي شخص ينشد المساعدة قبل أن يمنحه وجبة إفطار، في مشهد اعتبره ناشطون ومغردون لا يمثل تعاليم الإسلام.

وقال الشهواني الذي نشر الفيديو "ديننا الإسلامي دين حسن معاملة ودينٌ سَمح.. هذا عامل بسيط ومدخوله المادي بسيط ولو كان غير مسلما، أعطوه وجبة فهو إنسانٌ في النهاية..".

ورغم أن معظم المغردين اعترضوا على ما بدر من الشخص الذي كان يتولى مسؤولية توزيع وجبات الإفطار، فإن آخرين أيدوا هذا التصرف مبررين بأن هذه الوجبات مخصصة للصائمين.

وقال مغرد إن عمر الخطاب كان "يتفقد الأسواق فرأى رجلا يهوديا قد بلغ من العمر عتيه يتسول فأعفاه من الضريبة وأمر أن يخرج له كفالة أي نفقة من بيت المسلمين. هو لم يأتي بلدك إلا وهو محتاج وهذا رجل كبده رطب فيه أجر ولايجوز تخجله كما قال الرسول..".

كان سيدنا عمر الخطاب يتفقد الأسواق فراى رجلً يهودي قد بلغ من العمر عتيه يتسول فأعفاه من الضريبة وأمر إن يخرج له كفالة اي نفقة من بيت المسلمين.
هو لم يأتي بلدك إلا وهو محتاج وهذا رجل كبده رطب فيه أجر ولايجوز تخجله كماقال الرسول صلى الله عليه وسلم.

— سـ ْـيـ ْـف ٌَُِّْٰٓ (@evYleus7I8GZZzH) May 16, 2020

وغر آخر قائلا "لم أجد أي تبرير لهذا الموقف.. وألم يعتصرني للموقف المحرج الذي تعرض له هذا المسكين وفي المقابل يحتاج هذا المنسق.. لدورات تدريبية تأهيلية في التعامل الإنساني فطرد إنسان بغض النظر عن أي مسوغ لطرده إهانة لا تقبلها نفس كريم وفي شهر كريم..".

لم أجد أي تبرير لهذا الموقف… وألم يعتصرني للموقف المحرج الذي تعرض له هذا المسكين وفي المقابل يحتاج هذا المنسق "هداه الله" لدورات تدريبية تأهيلية في التعامل الإنساني فطرد إنسان بغض النظر عن أي مسوغ لطرده إهانة لا تقبلها نفس كريم وفي شهر كريم انتهى✋🏻

— 🌸فيصل العاصمي🌸 (@faislalgerban) May 16, 2020

في المقابل، قال مغرد "ما قام بهذا الرجل من تصوير وأسلوب فهو خطأ، ولكن الحقيقة أن التصرّف بحد ذاته صحيح، فهناك من هو أحقّ بهذه الوجبة من هذا العامل، فهناك من هو صائم، والقائمين يرجون الثواب.. في تفطير الصائم، أما أبواب الدعوة إلى الإسلام فلها أوجه كثيرة".

ما قام بهذا الرجل من تصوير وأسلوب فهو خطأ، ولكن الحقيقة أن التصرّف بحد ذاته صحيح، فهناك من هو أحقّ بهذه الوجبة من هذا العامل، فهناك من هو صائم، والقائمين يرجون الثواب -وأحسبهم كذلك- في تفطير الصائم، أما أبواب الدعوة إلى الإسلام فلها أوجه كثيرة.

— سفر الهاجري (@alhajri_safar) May 16, 2020

ودافع أحدهم قائلا "مهلاً مهلاً.. تدفعنا المشاعر الانسانية وتدفعنا أخلاقنا الدينية بأن نرفق على الضعفاء والمساكين،،ولكن لا ننسى أيضاً أن هذا إفطار صائم لمن هذا الإفطار الصائم أليس هو للمسلم لوكان يحق لغير المسلم لحق الزكاة لهم وكما تشاهدون بمقطع الفيديو هناك عدد كبير فمن الذي يستحق هذا الإفطار؟".

مهلاً مهلاً،، تدفعنا المشاعر الانسانية وتدفعنا اخلاقنا الدينة بان نرفق على الضعفاء والمساكين،،ولكن لا ننسى أيضاً أن هذا أفطار صائم لمن هذا الافطار الصائم اليس هو للمسلم لوكان يحق لغير المسلم لحق الزكاة لهم وكما تشاهدون بمقطع الفيديو هناك عدد كبير فمن الذي يستحق هذا الافطار؟ يتبع1

— N_G_75 (@N_G_75) May 16, 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق