أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الصحة السودانية تعتمد بروتوكولا جديدا لخروج مرضى كورونا من العزل


الخرطوم – أ ش أ
أقرت وزارة الصحة السودانية بروتوكولا جديدا لخروج الحالات المؤكدة لمرضى فيروس كورونا المستجد من مراكز العزل والمستشفيات، يعتمد حالة الشفاء بناء على الفترة الزمنية بدلا عن سياسة الفحص التي كانت متبعة.
وحسب البروتوكول الجديد، يغادر المستشفى أو مركز العزل، كل مريض لا يحتاج إلى المراقبة الطبية اللصيقة، أو تقديم خدمة علاجية في المستشفى مثل الاكسجين، وكذلك عدم وجود احتمال لتدهور صحة المريض، على أن يتم إرشاده بمواصلة إجراءات العزل المنزلي بعد الخروج من المستشفى لمدة 14 يوما، وفي هذه الحالة يعتبر المريض حالة تعافي دون الحاجة إلى أخذ عينة معملية.
وأشار البروتوكول الجديد إلى أن قرار إنهاء عزل المرضى، الذين يعانون من أعراض خفيفة، يعتمد على غياب ارتفاع درجة الحرارة دون استخدام مخفضات الحرارة وتحسن في أعراض الجهاز التنفسي لمدة 3 أيام على الأقل، وإكمال فترة 14 يوما على الأقل من بداية الأعراض.
وأوضح البروتوكول أن قرار إنهاء العزل للمرضى المؤكدة إصابتهم معمليا ولا توجد لديهم أعراض، يعتمد على مُضي 14 يوما من أول اختبار معملي إيجابي، وفي هذه الحالة يعتبر المريض حالة تعافي دون الحاجة إلى أخذ عينة معملية، مضيفا أنه "يُمكن للحالات الإيجابية أن تُظهر وجودا للفيروس لفترات أطول في الفحوصات، ولكن ذلك لا يعني بالضرورة أن الشخص مُعدي".
وأكد أهمية الالتزام بجميع التدابير الاحترازية لمكافحة العدوى لمنع انتقال المرض طوال فترة العزل، والالتزام بارتداء الكمامة إذا كان المريض يُعاني من سعال حتى بعد قضاء فترة 14 يوما.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق