أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

أمريكي يكلف شركته 100 ألف دولار بعد ادعائه الإصابة بفيروس كورونا


واشنطن – أ ش أ

ذكرت النيابة العامة الفيدرالية الأمريكية، أن مواطنا بولاية جورجيا كلّف شركته نحو 100 ألف دولار جراء الإغلاق والتعقيم وإرسال زملائه إلى الحجر الصحي، بعدما ادعى كذبا إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

ووفقا لما نشرت صحيفة "واشنطن بوست" عبر موقعها الإلكتروني اليوم الجمعة فقد وجّهت النيابة العام لأنطونيو دافيس (34 عاما) تهمة غش صاحب العمل بعد تزوير شهادة طبية موجهة تقول إن اختبارات الكشف عن فيروس كورونا الخاصة به جاءت إيجابية، قبل أن يعترف لاحقا بأنه لم يُصاب بالمرض.

ووفقا للنيابة العامة، فقد كلفت كذبة دافيس الشركة أكثر من 100 ألف دولار وأجبرت 4 من زملائه على الأقل على الدخول في حجر صحي.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق