أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

نجاة نائب وزير الصحة الأفغاني من هجوم مسلح وسط البلاد


أفغانستان – (أ ش أ)

نجا نائب وزير الصحة العامة الأفغاني وحيد الله مجروح، من هجوم مسلح في إقليم لوجار، وسط البلاد اليوم السبت.

وفتح مسلحون النار على سيارة المسؤول الأفغاني بينما كان عائدا إلى كابول في وقت مبكر من اليوم، حسب ما نقلته وكالة أنباء "باجفاك" الأفغانية.

وقال مجروح – في مؤتمر صحفي في كابول – "ذهبت هذا الصباح إلى أقاليم خوست وباكتيا ثم لوجار، مضيفا "في طريق العودة، على بعد حوالي 500 متر من عاصمة إقليم لوجار، حاول رجال مسلحون مجهولون إيقاف سيارتنا وعندما لم نفعل، فتحوا النار".

وأشار إلى إنه ذهب إلى تلك الأقاليم النائية "للتأكد من حصول الجميع على العلاج الطبي"، مضيفا "أنا طبيب، وليس لدي أي أهداف عسكرية وسياسية، ولا أتنقل بصحبة الأمن، ولا أعرف من هم [الجناة]".

وقال مجروح إن "كارثة" فيروس كورونا تنتشر في جميع أنحاء البلاد، ولدى الناس خياران لعيد الفطر "إما أن تبقي في المنزل بأمان أو تخرج لزيارة أقاربك وأصدقائك، الأمر الذي يسبب الإصابة لجميع عائلتك".

وأشار إلى إن الوزارة قلقة بشأن مخالفات لقيود الإغلاق، مضيفا أنها تعد مزيدا من أسرة المستشفيات لمرضى كوفيد-19، وكان قد صرح الأسبوع المضي بأن الأسرة نفدت في معظم أنحاء البلاد.

وأعلنت أفغانستان اليوم تسجيل 782 إصابة جديدة بفيروس كورونا و11 حالة وفاة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية، ليصل مجموع الإصابات إلى 9 آلاف و898 حالة، ويصل مجموع الوفيات إلى 216 حالة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق