أفلام - اخبار الافلام والنجوماخبار المنوعات

إحنا مش بتوع حداد.. أحمد جمال: الأغنية مكتوبة لـ«منسى» منذ عامين (حوار)



نجاح كبير حققه المطرب أحمد جمال خلال فترة زمنية قصيرة، فى مصر والوطن العربى، خاصة بعد طرح أحدث أغانيه «إحنا مش بتوع حداد»، التى تصدرت قائمة اهتمامات الجمهور على موقع «يوتيوب» ومواقع التواصل الاجتماعى.
وسبق لـ«جمال» أن قدم أكثر من أغنية وطنية حققت انتشارًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعى و«يوتيوب»، مثل «تحيا مصر»، لكن «إحنا مش بتوع حداد» خطفت الأضواء بعد نشرها مباشرة، عقب انتهاء عرض مسلسل «الاختيار»، الذى يجسد بطولات رجال الجيش المصرى وبالتحديد أبطال الكتيبة ١٠٣ والشهيد أحمد منسى.
«الدستور» التقت الفنان الموهوب، للحديث عن آخر أعماله ومشروعاته المقبلة، وغيرها من الملفات والقضايا المهمة.
■ ما كواليس أغنية «إحنا مش بتوع حداد»؟
– فكرة تصوير الأغنية اقترحها المقدم فتحى بدر، وكتب كلماتها الرائد محمد وديع قبل سنتين عقب استشهاد البطل أحمد منسى، وعندما عرضت علىّ شعرت بكل كلمة قرأتها وعلى الفور بدأت فى تلحينها وأنجزتها فى وقت قصير، وأنا سعيد جدًا بها، ولى الشرف بغنائها وتلحينها.
■ كيف جاءت فكرة الكليب؟ وكم من الوقت استغرق تسجيلها وتصويرها؟
– فكرة الكليب كانت بسبب أحداث مسلسل «الاختيار» والتفاعل الكبير الذى حدث خلاله، وقررنا أن نصورها على الفور، ولم يستغرق تصويرها سوى أسبوعين أو أقل، خاصة أننا كنا حريصين على الانتهاء منها قبل نهاية الشهر الكريم.
واقترح الرائد محمد وديع أن يكون المشاركون فى الكليب من أبطال الصاعقة المتقاعدين سواء أصدقاء «منسى» أو الذين تعاونوا معه فى الخدمة، إضافة إلى ظهور أولاد البطل الشهيد، والحقيقة لم يتردد أحد فى الموافقة على هذه المشاركة، وهو ما جعل الأمر أكثر جمالًا.
■ كيف استقبلت نجاح أغنية «تحيا مصر» واستخدامها بتحدى «تيك توك»؟
– سعيد جدًا بردود الأفعال تجاه الأغانى الوطنية التى قدمتها سواء «تحيا مصر» أو «إحنا مش بتوع حداد» أو «أخو الشهيد»، والأغانى الوطنية بالنسبة لى فخر كبير، وأحبها جدًا، حيث أشعر بأننى أفعل شيئًا ولو صغيرًا لبلدى الحبيبة مصر وللشباب والأجيال الصغيرة القادمة، خاصة أنهم يستخدمونها فى تحدى مقاطع فيديو «التيك توك»، فهذا الأمر يدخل السرور إلى قلبى، وجعلنى أشعر بالمسئولية تجاه هذا الشباب سواء بقصد أو دون قصد، ودورى ينتهى من وقت طرح الأغنية التى تصبح ملكًا للجميع، والهدف منها أن يرددها الناس.
■ ما رأيك فى الأغانى الوطنية بشكل عام؟
– الأغنية الوطنية جزء أساسى من شخصيتى، وسأظل أغنيها طوال مسيرتى الفنية، حيث أشعر بأنها مسئولة منى وأنها فى المنطقة المفضلة لى، وأحب تلحينها بنفسى جدًا حتى أكون أكثر شخص يشعر بكلمات الأغنية، وينعكس ذلك على غنائى لها لشعورى بالموقف نفسه الذى تحكى عنه الكلمات، فالرؤية الموسيقية أثناء تحضيرى للأغنية مهمة، والتوزيع الموسيقى- الذى تعاونت فيه بأغنية «إحنا مش بتوع حداد» مع إلهامى دهيمة وأحمد حسام وسبق أن تعاونا فى «تحيا مصر»- أيضًا مهم، وهى من الأغانى التى رشحنى لها الملحن المبدع عمرو مصطفى، وكلمات الراقى تامر حسين، وحققت نجاحًا كبيرًا، وأحضر لأغنية وطنية جديدة، ولكن أفضل عدم الإفصاح عنها حاليًا لتكون مفاجأة للجمهور.
■ لاحظنا طرحك أغانى منفردة طوال الفترة الماضية.. لماذا؟
– بالطبع لا غنى عن الألبوم الغنائى لأى مطرب، برغم أن الأغانى «السينجل» تعيش لفترة أطول وتؤثر أكثر وهى اللون الشائع والأقوى حاليًا، ولكنى أفضل التنويع بين الأمرين، بمعنى أن تطرح أغانى منفردة فى توقيت تحضيرك للألبوم.
■ ماذا عن تفاصيل ألبومك الجديد؟
– تم تأجيل الألبوم أكثر من مرة بسبب انتشار فيروس كورونا، ولا أعلم مصيره حتى الآن، ولكن من المقرر أن يطرح خلال موسم الصيف إذا تحسنت الأحوال، ويتضمن الألبوم ١٠ أغنيات طرحت منه اثنتين «قصاد عيونى» و«كل سنة وأنت طيب»، وتتبقى ثمانى أغنيات، وأتعاون فى الألبوم مع عدد من الملحنين والشعراء الكبار ومتفائل بالتعاون معهم ومتحمس لطرح باقى الألبوم قريبًا.
■ هل تعاقدت مع شركة جديدة لإنتاج ألبوماتك وأغانيك؟
– بالطبع تعاقدت مع شركة مزيكا منذ عامين وهذا العام الثالث لى معها، ولى الشرف بالتعاون مع المنتج محسن جابر ونجله محمد، وهشام الجزار، وهى الشركة نفسها التى ستتولى إنتاج ألبومى الجديد.
■ ما المعايير التى تختار على أساسها أغانيك؟
– الكلمات واللحن والتوزيع ثم الغناء.. هذه الأضلع التى إذا توفرت فى أى أغنية سوف تكون أغنية كاملة متكاملة النجاح، وإذا اختفى ضلع منها سوف يحدث الخلل، ومن أهم العناصر بالنسبة لى الكلمات القوية، خاصة أنها الضلع الوحيد الذى لا أستطيع توفيره بنفسى، لأننى لا أجيد كتابة الشعر الغنائى، ولكن بإمكانى التلحين والتوزيع وبالطبع الغناء.
■ ما رأيك فى حفلات «الأون لاين»؟ وهل ستحيى حفلًا من هذه النوعية قريبًا؟
– لفتة جميلة ومميزة تعكس الحرص على صحة المواطنين، وبالفعل سبق لى إحياء حفل «أون لاين» لدعم صندوق مكافحة الإدمان خاصة أنى أحد سفراء هذه الحملة «لا للمخدرات»، وحدث ذلك بالتعاون مع راديو إنرجى قبل شهر رمضان، وأستعد لإحياء حفلين من هذه النوعية خلال الفترة المقبلة.
■ هل تفكر فى دخول مجال التمثيل؟
– بالطبع أتمنى دخول مجال التمثيل سواء بالسينما أو الدراما، خاصة أن هناك تشجيعًا كبيرًا لى، ومع كل كليب جديد أطرحه أجد أن هناك دعمًا وإصرارًا على دخولى مجال التمثيل.
وأتمنى خوض هذه التجربة، فهى بالفعل تشغل تفكيرى مع الغناء، ولكن لا أفكر فى إهمال الغناء من أجل التمثيل.
كيف تقضى وقت فراغك فى ظل أزمة «كورونا»؟
لجنة ملف نادى القرن تعقد اجتماعها الأول خلال أيام
– أقضيه بين الاستديو والمنزل فقط، ولا أغادر منزلى إلا للضرورة القصوى، وأنصح المواطنين باتباع إجراءات وتعليمات الوقاية للحد من انتشار فيروس كورونا لنستطيع أن نتخطى هذه الأزمة بسهولة وخلال وقت قريب جدًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق