اخبار الحوادث

“ساعة شيطان”.. حكاية جريمة “قابيل وهابيل” في الحي الشعبي



كتب – محمد شعبان:

المكان: منطقة كفر السليمانية بمركز الوراق شمال محافظة الجيزة.. الزمان: أول أمس الأربعاء.. الحدث: فصل جديد في سلسلة جرائم "قابيل وهابيل"، راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر.

"اطلع هات هدومي من بيت مرات عمك".. بهذه الكلمات دار نقاش حاد بين "محمد" وشقيقه من الأب "عمرو"، تطور إلى مشادة تراشق خلالها الشقيقان بالعبارات غير المقبولة، ليتهم أجدهما الآخر "هو أنا شغال عندك" ويستنكر الثاني رد شقيقه "مافيهاش حاجة لما تجيب لي الهدوم".

دقائق معدودة أخذت معها المشادة طورا جديدا حتى تدخل شقيقهما الثالث في محاولة للفصل بينهما. تغير طرفا المشاجرة، أمسك "محمد" بسكين مقابل شومة في يد شقيقه اتخذها سلاحا للدفاع عن نفسه.

تعقدت الأمور سريعا، فشلت مساعي "عمرو" في إنهاء الشجار حتى سقطت السكين من يد "محمد" فأمسكها شقيقه وسدد له طعنة نافذة في القلب سقط على إثرها مغشيا عليه.

أسرع أفراد المنزل بنقل المصاب إلى مستشفى النور المحمدي أملا في إنقاذه. حاولت ممرضة أن تهدء من الأم المكلومة التي روت لها تفاصيل الفاجعة "الواد قتل أخوه.. احنا غلابة وعشت حياتي علشان أربيهم بعد وفاة جوزي".

لم تكد تكمل الأم حديثها حتى خارج طبيب الاستقبال ليخبرها "البقاء لله.. جاي قاطع النفس" ليقرر مسؤولي المستشفى إبلاغ شرطة النجدة التي أخطرت بدورها العميد هشام لطفي مأمور قسم الوراق.

توجيهات سريعة من العميد عمرو طلعت رئيس المباحث الجنائية لقطاع شمال الجيزة، لفرقة الشمال بقيادة العقيد أحمد الوليلي والمقدم أمثل حرحش بكشف ملابسات الواقعة وضبط الجاني.

وصلت الرائد هاني مندور رئيس مباحث الوراق مسرح الجريمة، آثار الدماء على الأرض لا تزل شاهدة على الواقعة التي أصابت الجميع بالحزن.

على بعد خطوات من العقار محل الواقعة، تجمع الجيران وعلامات الدهشة تكسو الوجوه ولسان حالهم "واحد يقتل أخوه" بينما تعلو صرخات زوجة الضحية -التي تنتظر مولودها الثاني- حزنا على وفاة "أبو العيال".

بدت الصورة الواضحة أمام رجال المباحث، رواية شهود العيان وأسرة القتيل كشفت كواليس ما جرى بين الشقيقين. مع أذان المغرب تمكن الرائد حسان الدجوي والنقيب محمد حربي معاوني مباحث الوراق، من ضبط المتهم بمنزل عمه.

اقتادت قوة المتهم إلى ديوان القسم، ليدلي باعترافات تفصيلية لجريمته أمام العميد عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، وأرشد عن الأداة المستخدمة "سكين" مبررا فعتله "ساعة شيطان". وتحرر المحضر اللازم، وأحاله اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، إلى النيابة العامة للتحقيق.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق