أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الآلاف يتظاهرون ضد عنف الشرطة في بروكسل تضامنا مع حملة “أرواح السود تهم”


بروكسل – (أ ش أ):
تظاهر نحو 10 آلاف شخص من مختلف الأعمار والأصول، اليوم الأحد، في ميدان بويليرت بالعاصمة البلجيكية بروكسل، احتجاجا على العنصرية وعنف الشرطة ضد السود، وذلك ضمن موجة الاحتجاجات التي اندلعت في عدد من دول العالم في أعقاب مقتل المواطن الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد على يد شرطي بولاية مينيسوتا الأمريكية، الشهر الماضي.
ووفقا لما أفادت صحيفة "ذا براسلز تايمز"، عبر موقعها الإلكتروني، فقد ارتدى معظم المشاركون في الاحتجاج الأقنعة الطبية لحماية أنفسهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وحمل بعضهم لافتات تحمل عبارة "أرواح السود مهمة"، وهي الحركة التي نشأت في الولايات المتحدة للدفاع عن حقوق المواطنين السود، فيما أشار بعضهم إلى أسماء بعض ضحايا عنف أفراد الشرطة البلجيكيين ضد السود، كطالبة اللجوء النيجيرية سميرة أدامو، التي قُتلت خنقا على يد اثنين من أفراد الشرطة أثناء محاولة تنفيذ قرار طردها من البلاد، عام 1998.
وقالت المتحدثة باسم الشبكة البلجيكية لحملة أرواح السود تهم انجي كازي، التي دعت لتنظيم الاحتجاج: "قتل جورج فلويد أيقظ بوضوح العديد من الناس"، وأضافت: "الكثير من الناس ضاقوا ذرعا بعنف الشرطة، التي تؤثر بصورة منهجية على السود".
وقال المتظاهرون إنهم يطلبون "العدالة لكل من ضحايا عنف الشرطة في بلجيكا"، وأكدوا أن ثمة حاجة لتعيين قاضي تحقيق لكل حادث حتى يتسنى للضحايا وعائلات الضحايا الانتفاع بتحقيق غير متحيز.
وتصاعدت الاحتجاجات في عدد من المدن حول العالم على عنف الشرطة لا سيما ضد السود في أعقاب مقتل فلويد اختناقا، في 25 مايو الماضي، بعدما جثى شرطي في مدينة مينابوليس بركبته على عنقه لنحو 9 دقائق رغم شكوى الضحية من عدم قدرته على التنفس، وهي الواقعة التي تبعتها احتجاجات عنيفة في عشرات المدن الأمريكية، وأدت لوقوع أعمال عنف بين الشرطة والمتظاهرين.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق