أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

مادورو يأمر مبعوث الاتحاد الأوروبي لدى فنزويلا بمغادرة البلاد


بروكسل – (د ب أ)

أمر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو ، يوم الاثنين، سفير الاتحاد الأوروبي لدى كاراكاس بمغادرة البلاد، بعد أن فرض التكتل الأوروبي عقوبات على أنصار الرئيس.

وقال مادورو في بيان حكومي: "كفى للاستعمار الأوروبي ضد فنزويلا. أمام سفير الاتحاد الأوروبي 72 ساعة لمغادرة البلاد، كفى للتدخل العنصري والعنصرية".

وأضاف أن الوقت قد حان "لترتيب أعمالنا مع الاتحاد الأوروبي"، وتابع: "إذا كانوا لا يريدوننا، فيجب عليهم المغادرة".

كان مجلس الاتحاد الأوروبي قد أضاف 11 مسؤولا فنزويلا يوم الاثنين لقائمة عقوباته، واتهمهم بتقويض حكم القانون والديمقراطية في البلاد.

وبموجب تلك العقوبات، سيتم منع هؤلاء المسؤولين من دخول الاتحاد الأوروبي كما سيجري تجميد أصولهم.

وأشار الاتحاد الأوروبي في بيان إلى انخراط هؤلاء الأشخاص في تجريد عدد من أعضاء الجمعية الوطنية، ومن بينهم زعيم المعارضة خوان جوايدو، من حصانتهم البرلمانية.

وينظر الاتحاد الأوروبي إلى جوايدو باعتباره الرئيس الشرعي للجمعية الوطنية رغم قرار المحكمة العليا الفنزويلية أوائل الشهر الجاري بتولي حليف الحكومة، لويس بارا، هذا المنصب بدلا من جوايدو.

وقال مادورو في البيان إن العقوبات تهاجم أولئك الذين دافعوا عن الدستور "لأنهم رفضوا اتباع أوامر سفارة الاتحاد الأوروبي في كاراكاس".

كان الاتحاد الأوروبي قد فرض عقوبات في وقت سابق على 25 شخصا على صلة بمادورو. كما حظر التكتل الأوروبي تصدير الأسلحة و "معدات القمع الداخلي".​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق