أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الشرطة المكسيكية تعتقل مشتبها به في قضية اختفاء طلاب عام 2014


مكسيكو سيتي-(د ب أ)

اعتقلت الشرطة المكسيكية أحد القادة المزعومين لعصابة "جيريروس يونيدوس" المتهمة بالتورط في اختفاء 43 معلما متدربا في ولاية جيريرو عام 2014، حسبما ذكر مكتب المدعي العام يوم الاثنين.

وقال متحدث رسمي باسم المكتب، إن خوسيه أنجل كاساروبياس سالجادو، اعتقل يوم الأربعاء في ميتيبيك/60 كيلومترا غربي مكسيكو سيتي/ في اتهامات تتعلق بالجريمة المنظمة.

وكانت مذكرة اعتقال قد صدرت بحقه منذ عام 2014 وعرضت السلطات مكافأة قدرها 5ر1 مليون بيزو (65 ألف دولار) لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض عليه.

يشار إلى أن شقيق الرجل، الزعيم الإقليمي لعصابة "سيدرونيو كاساروبياس سلجادو" يقبع في السجن على ذمة نفس القضية .

كان 43 شابا يدرسون في كلية تدريب المعلمين الريفية في أيوتزينابا قد اختفوا في مدينة إجوالا في ولاية جيريرو بجنوبي المكسيك في 26 سبتمبر 2014. ولا يزال مكان وجودهم مجهولا.

وخلص تحقيق رسمي إلى أن الشرطة أوقفت عدة حافلات كان الطلاب يسافرون على متنها، وذلك لأسباب غير معلومة.

وكشف التحقيق عن أن الشرطة قامت بتسليمهم إلى عصابة جيريروس يونيدوس، واعتقدت بالخطأ أنهم من أفراد عصابة متناحرة، وتم قتلهم وحرق أجسادهم. لكن محققين مستقلون شككوا في تلك النتيجة.​

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق