اخبار التكنولوجيا

تغييرات فى «فيسبوك» استعدادًا لانتخابات الرئاسة الأمريكية


أعلنت منصة فيسبوك الأسبوع الماضى عن بعض التغييرات المهمة استعدادا للانتخابات الرئاسية فى الولايات المتحدة الأمريكية لعام 2020، ومحاربة التمييز العنصرى، مؤكدة أن هذه التغييرات تأتى كنتيجة مباشرة للإفادات الواردة من مجتمع الحقوق المدنية والتى تلقتها الشركة أثناء مراجعتها لمعايير الحقوق المدنية الخاصة بها.

وقالت «فيسبوك» إنها تخطط لتقييم سياسات الشركاء وتحقيق أرباح من المحتوى، وأدوات التحكم الخاصة بسلامة العلامة التجارية التى توفرها للمعلنين. وسوف تتضمن هذه المراجعة التى ينفذها مجلس تقييم الإعلام (MRC)، تقييم تطوير وفرض سياسات تحقيق الأرباح من المحتوى، تقييم قدرتها على تطبيق عناصر التحكم فى سلامة العلامة التجارية بالإعلانات المعروضة داخل المحتوى المنشور مثل العرض فى المحتوى ضمن البث والمقالات الفورية أو شبكة الجمهور، بالإضافة إلى تحديد دقة توافر أدوات الإبلاغ فى هذه المجالات.

وأكدت «فيسبوك» أنها تحرص على توفير الشفافية حول حسن أدائها فى الحفاظ على سلامة المنصة، عبر حذف المحتوى المخالف. ولدينا الكثير لنقوم به كاستجابة لدواعى القلق الرئيسية التى تم الإعرب عنها، ونعترف أنه لا يزال أمامنا الكثير من العمل الذى يتعين علينا القيام به.

جاء ذلك على خلفية حملة مقاطعة الإعلانات على فيسبوك التى تُسمى Stop Hate for Profit التى نظمتها مجموعة من جماعات الحقوق المدنية، والتى مازالت تواصل ضغوطها على الشركة للقيام بالمزيد لوقف انتشار خطاب الكراهية والمعلومات المضللة. حيث انضمت الكثير من العلامات التجارية الكبرى لهذه الحملة حتى الآن، وزادت الأزمة مع إعلان مجموعة من المعلنين الرئيسيين، ومن ضمنهم مايكروسوفت، وفورد، وأديداس، أنهم سيتوقفون عن الإعلان على فيسبوك.

وقالت الحملة إنها تدعو الشركات للتوقف عن الإعلان فى فيسبوك لمدة 30 يومًا بدلًا من المقاطعة، للعمل مع فيسبوك لمساعدة الشركة على معالجة هذه المشاكل طويلة الأمد، مشيرة إلى أن خطاب الكراهية على فيسبوك ساهم فى تأجيج الكثير من الأحداث فى العالم فى الفترة الماضية.

ووضعت حملة مقاطعة الإعلانات عدة توصيات تريد من فيسبوك تطبيقها لمعالجة خطاب الكراهية بشكل أفضل على فيسبوك، وعلى رأسها الاستعانة بمدير تنفيذى لديه خلفية عن الحقوق المدنية، وتكون مهمته مراجعة منتجات الشركة وقواعد التمييز والتحيز والكراهية، والمشاركة فى تدقيق منتظم من قبل طرف ثالث مستقل حول المعلومات الخاطئة والكراهية القائمة على الهوية، مع نشر نتائج التدقيق على الإنترنت، بالإضافة إلى إخطار الشركات إذا عُرضت إعلاناتها بجانب المحتوى الذى حذفته منصة فيسبوك والذى حددته أنه ينتهك قواعدها، مع رد أموال هذ الإعلانات، والبحث عن مجموعات فيسبوك التى تحض على الكراهية وتنشر المعلومات الزائفة وإزالتها، فضلا عن اعتماد تغييرات فى سياسة الشركة للمساعدة فى مكافحة المحتوى الذى يحض على الكراهية، والتوقف عن التوصية أو تضخيم المجموعات أو المحتوى المرتبط بالكراهية أو التضليل أو المؤامرات، مع إنشاء طريقة للإبلاغ تلقائيًا عن المحتوى الذى يحض على الكراهية فى المجموعات الخاصة، والتوقف عن إعفاء السياسيين من تصريحاتهم التى تحض على الكراهية والعن، إلى جانب تشكيل فرق خبراء لمراجعة المحتوى الذى يحض على الكراهية والتحرش، وكذلك السماح للأشخاص الذين تعرضوا لمضايقات بسبب اللون أو العرق بالتحدث إلى أحد موظفى الشركة.

  • الوضع في مصر
  • اصابات 74,035
  • تعافي 20,103
  • وفيات 3,280
  • الوضع حول العالم
  • اصابات 11,311,687
  • تعافي 6,416,358
  • وفيات 531,249
تغييرات فى «فيسبوك» استعدادًا لانتخابات الرئاسة الأمريكية
فيروس كورونا.. إعرف عدوك
تغييرات فى «فيسبوك» استعدادًا لانتخابات الرئاسة الأمريكية
كيف تحمــــــــى نفســــــك ؟
تغييرات فى «فيسبوك» استعدادًا لانتخابات الرئاسة الأمريكية
الشائعة تقتل.. صحح معلوماتك
تغييرات فى «فيسبوك» استعدادًا لانتخابات الرئاسة الأمريكية
خلال المواجهة.. المصري اليوم معك

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق