سيارات

استمرار التراجع الحاد لإنتاج السيارات في بريطانيا بسبب جائحة “كورونا”


لندن – (د ب أ):

أظهر تقرير رابطة مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا الصادر اليوم الخميس، استمرار التراجع الحاد لإنتاج السيارات في بريطانيا خلال الشهر الماضي في ظل إجراءات التباعد الاجتماعي وتراجع الطلب في مختلف أنحاء العالم بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشار التقرير إلى تراجع إنتاج السيارات في بريطانيا خلال الشهر الماضي بنسبة 2ر48% سنويًا إلى 56594 سيارة.

في الوقت نفسه فإن الإنتاج خلال الشهر الماضي شهد تحسنا هائلا مقارنة بشهري أبريل ومايو الماضيين حيث شهدا إنتاج 5511 سيارة فقط.

وأشارت رابطة مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا إلى أن النصف الأول من العام الحالي هو الأسوأ بالنسبة لصناعة السيارات البريطانية منذ 1954.

ومع التخفيف التدريجي للقيود المفروضة لمكافحة جائحة كورونا في بريطانيا تراجع إنتاج السيارات للسوق المحلية خلال الشهر الماضي بنسبة 8ر63%.

في حين تراجع الإنتاج بغرض التصدير بنسبة 45%، رغم أن أسواق التصدير تستحوذ على 9 سيارات من بين كل 10 سيارات تنتجها بريطانيا.

وجاء تحسن الإنتاج بغرض التصدير نسبيا نتيجة إعادة فتح الأسواق الرئيسية في العالم ومنها الاتحاد الأوروبي والصين والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية واليابان قبل إعادة فتح الاقتصاد في بريطانيا.

في الوقت نفسه حذرت رابطة مصنعي وتجار السيارات في بريطانيا من احتمال خسارة إنتاج السيارات في بريطانيا لنحو 46ر1 مليون سيارة بحلول عام 2025 إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق للتجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي بنهاية العام الحالي وخضوع القطاع لقواعد منظمة التجارة العالمية.

وسجل إنتاج السيارات في بريطانيا تراجعا بنسبة 8ر42% خلال النصف الأول من العام الحالي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق