اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

وزير الزراعة يُجري جولة مفاجئة لبعض المشروعات بالإسكندرية والبحيرة


كتب- أحمد مسعد:
زار السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، في جولة مفاجئة، بعض المشروعات التابعة للوزارة في محافظتي الإسكندرية والبحيرة حيث تفقد مفرخ الأسماك بالإسكندرية بهدف الوقوف على كفائة تشغيل المفرخ الممول من الاتحاد الأوروبي (الوكالة الفرنسية)، والذي ينتج أسماك القاروص والدنيس والبلطي الأحمر والزريعة من هذه الأنواع.
ووجه الوزير، بالاهتمام بباقي عناصر المفرخ القديم وإعادة تأهيله ورفع كفائته بما يسمح بالتشغيل الاقتصادي خاصة وأن هناك تعاون مع وزارة الإنتاج الحربي في هذا المجال.
وقال القصير، اليوم الأحد، إن المفرخ تابع للهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية وأنشئ عام 1992على مساحة 7 أفدنة بغرض تفريخ الأسماك البحرية، وتم تطويره عام 2012 لتدريب كوادر فنية من الهيئة على أحدث طرق التفريخ الصناعي لأسماك القاروص والدنيس حيث ينتج حوالي 5 ملايين "إصباعية" يتم بيعهم لمزارع القطاع الخاص والمشروعات القومية ومنها بركة غليون ومشروع شرق التفريعة، وتم تصديرها لكل من السعودية والكويت، ويحتل المفرخ المركز الأول في مصر في تفريخ القاروص.
وقال الدكتور خالد السيد، رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية، إنه يجري حاليا إنشاء مفرخ آخر في نفس الموقع بتكنولوجيا إيطالية من أجل تلبية احتياجات السوق المحلي والإقليمي على القاروص والدنيس بطاقة إنتاجية 10 ملايين إصباعية أخرى وبذلك يصبح إجمالي إنتاج المفرخ حوالي 15 مليون إصباعية بما يمثل 15% من حاجة السوق المحلي من القاروص والدنيس.
وأضاف السيد، أنه تم إنشاء مزرعة سمكية حضارية يطبق فيها قواعد الأمان الحيوي لإنتاج أسماك القاروص والبلطي الأحمر صالحة للتصدير وذلك بتمويل من مشروع دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة في القطاع الزراعي (SASME) وذلك لتقديم نماذج لشباب الخريجين وصغار المستثمرين لإنشاء مشاريع اقتصادية واجتماعية تقوم على تسويق الأسماك سياحيا للزائرين لقضاء إجازة اليوم الواحد وصيد الأسماك من الأحواض وطهي هذه الأسماك للعائلات الزائرة بأسعار اقتصادية للمستهلك ومميزة للمنتج وبالتالي القضاء على دور الوسيط، والمزرعة على مساحة نصف فدان وطاقتها الإنتاجية 20 طنا خلال دورة الإنتاج.
وقال الدكتور محمد العربي، مدير المفرخ، إنه يوجد مركز تدريب بالمفرخ لإعداد وتدريب المزارعين والفنيين من مصر والدول المحيطة على تفريخ واستزراع الأسماك البحرية.
وأوضح العربي، أن المفرخ على استعداد لاستقبال المزارعين والشباب لتدريبهم عمليا مع فريق العمل بالموقع مدة لا تقل عن 15 يوما لتدريب هؤلاء الشباب والتأكد من إلمامهم الكامل بدورة الإنتاج.
كما تفقد وزير الزراعة، إحدى المزارع التابعة لقطاع الإنتاج بمركز البحوث الزراعية والتي تبلغ مساحتها 618 فدانا وتحتوي على بعض الزراعات البستانية حيث طالب بحسن استغلال كل مساحتها ورفع كفائتها.
ويأتي ذلك في إطار الجهود التي يبذلها وزير الزراعة والجولات المفاجئة التي يقوم بها في المرحلة القادمة من أجل المتابعة الميدانية للمشروعات التابعة لكل قطاعات الوزارة ورفع كفاءة الأصول وتحقيق أقصى استفادة ممكنة منها.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق