اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

القابضة للسياحة: تقديرات بتراجع الأرباح 56% العام المالي الماضي


كتبت- شيماء حفظي:

قالت ميرفت حطبة، رئيسة مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق، لمصراوي إن المؤشرات المالية للعام المالي الماضي، تشير إلى تراجع صافي الربح بنسبة 56% ليسجل نحو 350 مليون جنيه.

وكانت الشركة القابضة للسياحة والفنادق، حققت أرباحا إجمالية بقيمة 795.3 مليون جنيه، خلال العام المالي قبل الماضي، بإجمالي إيرادات 3.2 مليار جنيه، بحسب ما قالته حطبة سابقا لمصراوي.

وانتهت السنة المالية الماضية في يونيو الماضي.

ويتبع الشركة القابضة 7 شركات، هي الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق "ايجوث"، شركة مصر للفنادق، وشركة مصر للسياحة، وشركة الصوت والضوء والتنمية السياحية، وشركة المعمورة للإسكان والتنمية السياحية، و شركة بيوت الأزياء الراقية (هانو- بنزايون)، و شركة صيدناوي وبيع المصنوعات.

"يعد هذا أداء جيد للشركات، في ظل ظروف كورونا، التي تسببت في تحقيق خسائر لعدة شهور، أدت إلى تآكل جزء كبير من أرباح النصف الأول من العام المالي الماضي" بحسب حطبة.

وأشارت رئيسة القابضة، إلى أن هذا الأداء للشركات القابضة مجمعة، جاء مدعوما، بنتائج أعمال شركة مصر للفنادق، التي حققت إيرادات جيدة خلال الثمانية شهور الأولى من العام المالي، قبل الأزمة.

وتعاني شركات السياحة والقطاع السياحي، بسبب إجراءات مواجهة كورونا، عالميًا من إغلاق المطارات ووقف الرحلات السياحية، نتيجة تفشي الوباء في مارس الماضي.

وقالت ميرفت حطبة، إن تحسن أداء الشركات خلال العام المالي الجديد، مرهون بعودة السياحة مرة أخرى إلى مصر، وفتح الطيران في الدول المختلفة.

"نحاول زيادة الترويج للسياحة الداخلية لتكون بديلا يساهم في تشغيل الشركات، لكن هذا لا يعد كافيا" بحسب حطبة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق