اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

مؤسس شركة فاتورة: نخطط لضم 30 ألف تاجر تجزئة بـ 15 محافظة في عامين (حوار)


الشركة تخطط للتوسع خارج مصر وكينيا ونيجيريا من الأسواق المرشحة

نستهدف التحصيل إلكترونيا من خلال شبكة فاتورة قريبًا

كتب- علاء حجاج:

تستهدف شركة فاتورة للتجارة الإلكترونية، الناشئة الانتشار في 15 محافظة وضم 30 ألف تاجر تجزئة ضمن شبكتها خلال عامين، بحسب ما قاله حسام علي، المؤسس والمدير التنفيذي للشركة في حوار مع مصراوي.

وأضاف أن "فاتورة" تستهدف توطين التكنولوجية في قطاع التجارة التقليدية وربط تجار الجملة وتجار التجزئة من جانب وتجار الجملة والشركات من جانب آخر".

وقال علي إن الشركة تهدف لربط تجار الجملة بالممولين سواء بنوك أو جمعيات وشركات تمويل لتسهيل حصولهم على التمويلات التي تغطي توسعاتهم المستقبلية، وخاصة أنهم يواجهون تحديات في توفير التمويل من جانب هذه الجهات.

وتخطط الشركة للتوسع خارج مصر وتحديدًا داخل القارة الأفريقية خلال الفترة المقبلة، وفقًا لعلي.

وإلى نص الحوار:

ما هي شركة فاتورة؟

فاتورة هي شركة تقدم الحلول التكنولوجية لربط تجار التجزئة وتجار الجملة من جانب وتربط تجار الجملة والمصنعين والشركات من جانب آخر من خلال منصة محدودة للتجار أعضاء شبكة فاتورة.

وجاءت فكرة الشركة أثناء عملي في شركة "ماكينزي" حيث كانت تشير الإحصاءات والداتا إلى أن التجارة التقليدية تمثل نسبة كبيرة من الأسواق الناشئة مثل مصر وهناك نسبة كبيرة غير مرئية أو موازية مثل البقالات والأكشاك، كما أنه يفتقد للتنظيم وهو ما يعني وجود فرصة استثمارية في حال تم توطين التكنولوجيا في هذا القطاع.

ويمثل هذا النوع من التجارة أكثر من 80% من حجم سوق التجارة في مصر من حيث القيمة المالية ونحو 98% من حجم السوق كعدد بائعين، فهناك أكثر من 350 ألف محل بقالة وفقا للأرقام الرسمية، وبحسب الأرقام الرسمية تصل حجم التجارة في هذا السوق نحو 250 مليار جنيه، ولكن تشير بعض الإحصاءات إلى تجاوز هذا الرقم إلى 900 مليار جنيه.

ولذلك قررنا استغلال هذه الفرصة الاستثمارية باستخدام التكنولوجيا لتنظيم هذا السوق وخلق قيمة مضافة لكافة الأطراف المتصلة به "تجار التجزئة – تجار الجملة – الشركات والمصنعين".

ما الخدمات التي تقدمها فاتورة؟

فاتورة هي وسيلة الربط التكنولوجي بين تجار الجملة وتجار التجزئة والشركات، فنحن بمثابة تاجر جملة افتراضي قائم على تكوين اتحاد من تجار الجملة التقليديين في مناطق متفرقة، وذلك اعتمادا على التكنولوجيا.

ويتم مد تجار الجملة الموجودين بالاتحاد بالتكنولوجيا لإدارة مبيعاتها ومخازنها لتكون كافة الداتا متاحة على المنصة سواء من حيث كميات المخزون لمختلف السلع والأسعار، ما يساعدهم في زيادة مبيعاتهم وحصولهم على المنتجات بأسعار أكثر تنافسية من الشركات والمُصنعين.

وتعرض منصة "فاتورة" ما يسمى بـ "الكشكول" والمقصود به قائمة المنتجات والتي تصل إلى نحو 2000 صنف، استنادا على المعروض من تجار الجملة بهذه المنطقة، يطلب منها تاجر التجزئة ما يريده، ومن خلال السيستم يوزع طلب هذه المنتجات على شبكة تجار الجملة المشاركين في هذا "الكشكول" باستخدام الذكاء الاصطناعي، اعتمادا على حجم المخزون وسعر بيع الجملة، الأمر الذي يضمن تحقيق مبيعات جيدة لكافة التجار المشاركين في "الكشكول".

كيف يتم استخدام قاعدة البيانات في تطوير مبيعات تجار الجملة؟

وفقا لقواعد البيانات نستطيع أن نحدد الأصناف الأكثر طلبًا لنوجه التجار بشراء كميات أكبر منها، وكذلك نحدد الأصناف التي عليها طلب ولا يقدمها تاجر الجملة ما يساعده على خلق فرصة جديدة له وزيادة نمو مبيعاته.

وكذلك نساعد التجار بربطهم مع الشركات للحصول على المنتجات بأسعار أكثر تنافسية، بسبب عمل "أوردر" الطلب بكميات أكبر لتوزيعها على التجار بدلا من يطلب كل تاجر "الأوردر" بشكل منفرد ما يجعل السعر الذي يحصل به على المنتج أكبر من السعر الذي نوفره لهم.

ونحن نقدم خدماتنا منذ عام تقريبا، وحتى الآن كافة تجار الجملة الذين يعملون معنا حققوا نموًا قويًا في مبيعاتهم وكل واحد منهم على الأقل اشترى سيارة نقل إضافية بسبب زيادة الطلب على خدماتهم.

ما عدد تجار الجملة الموجودين بشبكة فاتورة حتى الآن؟

حاليا لدينا 20 تاجر جملة في شرق القاهرة وذلك في مناطق مصر الجديدة والتجمع والزيتون والمعادي وعين شمس والمقطم، وحاليا نتوسع بخدماتنا إلى مناطق غرب القاهرة.

وتمثل فاتورة ما بين 30% و80% من مبيعات تجار الجملة الأعضاء بالشبكة.

وماذا عن تجار التجزئة؟

بالنسبة لتاجر التجزئة "فاتورة" بالنسبة له وسيلة سهلة لطلب المنتجات التي يحتاجها بأسعار جملة تنافسية.

وتاجر الجملة عادة يطلب نحو 200 صنف، بينما تاجر التجزئة يبيع نحو 1500 صنف، وبالتالي يحتاج للاتصال بأكثر من 5 تجار جملة لعمل طلب للمنتجات التي يحتاجها، ولكنه من خلال فاتورة يمكنه شراء كافة المنتجات التي يحتاجها من مكان واحد وبسعر أكثر تنافسية من تجار الجملة التقليديين.

كذلك تمنح فاتورة المرونة لتجارة التجزئة لشراء منتجاتهم في أي وقت خلال الـ 24 ساعة، حيث تشير إحصاءات فاتورة إلى أن أغلب طلبات تجار التجزئة تتم في الفترة من 10 مساء حتى 2 صباحا، وهذا يعني أن هذا هو الوقت المناسب لتجار التجزئة لطلب منتجاتهم، ولو كانوا يطلبوها بالشكل التقليدي فلن يجد تاجر الجملة يعمل في هذا الوقت لحجز طلبه.

كيف تضمن تنافسية أسعار الجملة من التجار أعضاء شبكة فاتورة؟

عادة يكون هناك اثنين من تجار الجملة يقدمون نفس المنتج لنضمن تنافسية السعر الذي نقدمه لتاجر التجزئة، فالنموذج الذي نقدمه يعتمد على اختيار تجار جملة محددين بكل منطقة لنكون بهم اتحاد ينافس التجار التقليديين ما يضمن تنافسية الأسعار التي نقدمها وفي نفس الوقت نوفر قيمة مضافة للتجار أعضاء الشبكة.

كذلك نعمل على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة والتي تقدم منتجات غير تقليدية، حيث نقوم بشراء هذه المنتجات منهم بهامش ربح مقبول ثم نقوم بتخزينها لدى تجار الجملة المتعاونين معنا ونعرض هذه المنتجات عبر المنصة لتجار التجزئة، ونقوم ببيعها بنفسنا ونشارك تجار الجملة في الربح مقابل عملية التخزين والتوصيل.

كيف تستفيد الشركات من حلولكم؟

من خلال قاعدة البيانات نستطيع أن نوفر أرقام حقيقية وتفصيلية عن مبيعات السوق للشركات، فمن خلال عمليات البيع التي تتم بين تاجر الجملة والتجزئة يمكننا أن نوفر للشركات تقارير عن حصصهم التسويقية والمنتجات الأكثر طلبا والمنتجات التي يحتاجها السوق.

وعلى سبيل المثال أظهرت التقارير التي أعدتها فاتورة، زيادة الطلب بمعدل ثلاثة أضعاف على المنتجات في اليوم التالي لقرار رئيس مجلس الوزراء بتعليق الدراسة في المدارس ضمن الإجراءات الاحترازية لتفشي فيروس كورونا.

وتمكنا من توفير أرقام تفصيلية عن المنتجات التي زاد عليها الطلب، سواء نوع المنتج وحجم العبوة وغيرها من المعلومات التفصيلية.

وحتى الآن لدينا تعاون مع عدد من الشركات مثل "الضحى – بيج كولا" وهناك عدد من الشركات الكبرى حاليا نعمل على التعاون معها خلال الفترة المقبلة.

ما الطريقة التي تحقق بها فاتورة أرباحها؟

هناك مصادر مختلفة لتحقيق الأرباح، منها المنتجات التي نقوم بشرائها من الشركات الصغيرة وإعادة بيعها مرة أخرى، وكذلك تقديم التقارير الخاصة بالسوق للشركات، كذلك نحصل على عمولة من تجار الجملة مقابل الحلول التكنولوجية التي نقدمها لهم.

كذلك نهدف أن نكون المنصة التي توفر التمويل لتجار الجملة بالتعاون مع البنوك وشركات التمويل، وهو ما سيمثل طريقة أخرى للربح.

ما خططكم للتوسع الفترة المقبلة؟

ضخ الاستثمارات التي حصلنا عليها والأرباح التي نحققها في التوسع بخدماتنا، ونخطط للانتشار في الدلتا ومنطقة قناة السويس خلال الفترة المقبلة، كذلك نخطط لاجتذاب نحو 10 آلاف تاجر تجزئة خلال عام، وأن نتواجد في 15 محافظة بمشاركة 30 ألف تاجر تجزئة خلال عامين.

ونخطط للتوسع خارج مصر وفي الغالب ستكون أسواق في أفريقيا السمراء، مثل كينيا ونيجيريا.

ومؤخرا حصلنا على تمويل بقيمة تتجاوز مليون دولار من صندوق ديسترابتك وكايرو انجل وايجيبت فينشرز، ونهدف جمع تمويلات جديدة الفترة المقبلة.

هل لديكم خطط لإتاحة خدمات تحصيل إلكترونية؟

في الوقت الحالي يتم تحصيل الفلوس كاش، ولكن من المستهدف خلال الفترة القادمة أن تتم عملية التحصيل إلكترونيا من خلال شبكة فاتورة، لتكون منصة متكاملة بين تجار الجملة والتجزئة للطلب والدفع.

مؤسس شركة فاتورة: نخطط لضم 30 ألف تاجر تجزئة بـ 15 محافظة في عامين (حوار)

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق