اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

الحرية المصري: افتتاح الرئيس للمشروعات القومية أبلغ رد على دعوات الفوضى والتخريب من الخارج


أعلن حزب الحرية المصري، تجديده لدعم مؤسسات الدولة والوقوف خلف القيادة السياسية والرئيس السيسي فيما يتخذه من قرارات للحفاظ على الأمن القومي للبلاد والتصدي لمخططات الجماعة الإرهابية.

وقال أحمد مهني، عضو المجلس الرئاسي والأمين العام للحزب، إن الرئيس افتتح اليوم عددا من المشروعات القومية والتنموية منها الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وهي أكبر رسالة للعالم الخارجي للرد على دعوات الخارج للفوضى، مؤكدا أن مصر شهدت طفرة تنموية في كافة المجالات لا ينكرها إلا جاحد ويسعى لنشر العنف والبلبلة.

وأضاف مهني، أن المشروعات القومية العملاقة التي شهدتها مصر جاءت في توقيتات قياسية وغير مسبوقة، فالظروف والأوضاع التي مرت بها مصر كانت كفيلة أن تستغرق المشروعات عشرات السنين ولكن رؤية الرئيس السيسي الثاقبة وبتعاون المصريين ساهمتا في تحقيق هذه المشروعات في وقت قياسي، مؤكدا أن مصر تحتاج في الفترة الحالية لتماسك أقوى من المصريين والتصدي لدعوات العنف والتخريف التي يدعو لها المشككين ويسعون لتدمير مصر من أجل تنفيذ مخططاتهم.

وأشار إلى أن كل لحظة تشهدها البلاد من افتتاح مشروع قومي أو تحقيق استحقاق انتخابي أو تفوق وتقدم أبناء مصر في المجالات المختلفة هو انتصار وإنجاز للمصريين وأقوى سلاح ورد على أنصار الإرهابية التي تسعى بكل قوة إلى جر الشعب المصري إلى دعوات تخريبية.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق