اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

اتحاد التمويل متناهي الصغر: هبوط طفيف بمؤشرات القطاع رغم أزمة كورونا


كتب- مصطفى عيد:

قالت منى ذو الفقار، رئيسة مجلس إدارة الاتحاد المصري للتمويل متناهي الصغر، إن قاعدة المستفيدين من التمويل متناهي الصغر بمصر وصلت إلى 3.9 مليون عميل نهاية الربع الثاني من عام 2020 بانخفاض 1.4% فقط عن نهاية الربع الأول من عام 2020، وذلك تزامنا مع تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد.

وبحسب بيان من الاتحاد اليوم الثلاثاء، أضافت منى ذو الفقار أن أرصدة التمويل متناهي الصغر وصلت إلى 39.9 مليار جنيه في نهاية الربع الثاني، متراجعة بواقع 3.16% عند مقارنتها .

وذكرت أن أزمة تفشي فيروس كوفيد-19 أثرت سلباً على قطاعات اقتصادية مختلفة، إلا أن صناعة التمويل متناهي الصغر نجحت في مواجهة الآثار السلبية بإجراءات احترازية مرنة ومناسبة لطبيعة الصناعة، وهو ما تؤكده المؤشرات الإجمالية للنشاط.

وبحسب منى ذو الفقار، وصلت قاعدة عملاء التمويل متناهي الصغر بالقطاع غير المصرفي إلى 3.1 مليون عميل بنهاية الربع الثاني من 2020 منخفضة بواقع 3% عن نهاية الربع الأول من 2020،

ويشمل قطاع التمويل متناهي الصغر غير المصرفي الجمعيات والمؤسسات الأهلية وشركات التمويل متناهي الصغر الخاضعة لرقابة الهيئة العامة للرقابة المالية.

وبلغت أرصدة محفظة التمويل لهذا القطاع 17.2 مليار جنيه، بتراجع بلغ 3.6%، بينما ارتفعت أرصدة التمويل متناهي الصغر الممنوحة من البنوك بشكل مباشر في نهاية الربع الثاني من 2020 إلى 22.7 مليار جنيه بمعدل نمو طفيف بلغ 0.4% لتخدم 841 ألف مستفيد بزيادة 1.5% مقارنة بنتائج نهاية الربع الأول من هذا العام، وفقا لذو الفقار.

وقالت منى ذور الفقار إن هذا الانخفاض الطفيف في نتائج الربع الثاني من 2020 يؤكد صلابة صناعة التمويل متناهي الصغر وقدرتها على اجتياز آثار الجائحة، لا سيما في ظل التزام كيانات التمويل متناهي الصغر بتطبيق القواعد والضوابط والإجراءات الاحترازية التي وضعتها هيئة الرقابة المالية لمواجهة آثار أزمة الجائحة.

كما أشارت إلى الدعم الفني والتواصل المستمر الذي قدمه الاتحاد بالتعاون مع الشركاء وعلى رأسهم البنك المركزي المصري.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق