أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

إندونيسيا.. احتجاجات ضد قانون العمل والشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع



جاكرتا – (د ب أ):

أطلقت شرطة مكافحة الشغب الإندونيسية الغاز المسيل للدموع على طلاب رشقوها بالحجارة في إقليم سومطرة الشمالية اليوم الخميس، مع دخول الاحتجاجات على تعديلات قانون العمل يومها الثالث.

وأقر البرلمان الاثنين الماضي مشروع قانون "توفير فرص العمل"، الذي تقول الحكومة إنه يهدف إلى جذب الاستثمارات وخفض الإجراءات البيروقراطية بالنسبة للشركات. بينما يقول المعارضون إنه يقوض حقوق العمال. وقد اندلعت احتجاجات منذ إقراره.

وقال المتحدث باسم الشرطة المحلية تاتان ديرسان أتماجا إن المحتجين المتجمعين اليوم أمام مبنى المجلس التشريعي للإقليم، بمدينة ميدان، رشقوا شرطة مكافحة الشغب بالحجارة، ما دفع قوات الأمن للرد بإطلاق الغاز المسيل للدموع.

وأكد :"لقد أصيب عدد من أفرادنا".

وأفاد تقرير إخباري بأن اشتباكات اندلعت أيضا بين أفراد الأمن وطلاب في مدينة سيريبون في جاوة الغربية.

في غضون ذلك، تجمع مئات الطلاب والعمال بالقرب من القصر الرئاسي في جاكرتا، للمطالبة بإلغاء ما يسمى بالقانون الشامل.

وألقت الشرطة أمس القبض على أكثر من 400 محتج، واتهمتهم باستغلال المسيرات لإثارة الاضطرابات.

وتضمن القانون الجديد تعديلات واسعة على العشرات من التشريعات القائمة، بما في ذلك العمل والضرائب والاستثمار.

وتقول النقابات العمالية إن مشروع القانون سيسهل على أرباب العمل فصل العمال ودفع تعويضات أقل.

بينما تقول الشركات إن قانون العمل السابق يضع عبئا كبيرا على أصحاب الأعمال، ما يجعله عقبة أمام الاستثمار.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!