اخبار الحوادثاخبار الصحف المصريةاخبار مصر

من البحيرة لمنشأة القناطر.. مأساة قاصر أنجبت طفل سفاح من أبيها وشقيقها



كتب – محمد شعبان:

من البحيرة إلى مركز منشأة القناطر شمال الجيزة، قطع عامل تلك المسافة للتخلص من رضيع أنجبته ابنته القاصر سفاحا من أبيها وشقيقها التوأم.

رحلة الأب لدفن المستور انتهت بالفشل، لاحظه أحد الأهالي أثناء تخلصه من الرضيع بمقلب قمامة. استدعى الأهالي الشرطة التي ألقت القبض عليه واقتادته إلى القسم لتتكشف الحقيقة.

وقف الأب أمام رجال المباحث مجيبا عن بعض الأسئلة، مشيرا إلى أنه فوجئ بحمل ابنته "طالبة 15 سنة" فبادر بسؤالها "حامل إزاي ومن مين؟" فأخبرته "من أخويا".

انطلقت مأمورية إلى مسقط رأس الأب تحت إشراف العقيد محمد عرفان مفتش شمال أكتوبر، والمقدم سامح بدوي رئيس مباحث منشأة القناطر، وتم ضبط الابن وشقيقته.

مفاجأة صادمة حملتها اعترافات الفتاة بالإشارة إلى تورط أبيها وشقيقها في الواقعة، وتعرضها للاغتصاب على يد كل منهما لمرات عدة، مشيرة إلى تهديدهما لها بالقتل حال إفصاحها عن الأمر.

وتبين بالفحص أن خلافات زوجية متكررة انتهت بالطلاق، وأن الضحية وشقيقها يقيمان مع أبيهما منذ ذلك الوقت.

تم التحفظ على الثلاثة تمهيدا لعرضهم على الطب الشرعي لإجراء تحليل DNA، وإيداع الرضيع إحدى دور الرعاية.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق