اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

إيبارشيات كنسية تعود لإجراءات احترازية مشددة بسبب تصاعد إصابات كورونا


كتب- مصراوي:

قررت عدة إيبارشيات تابعة للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، اتخاذ إجراءات احترازية مشددة بسبب تصاعد إصابات فيروس كورونا مجددا، وذلك بعدما كانت قد فتحت الكنائس تدريجيا الفترة الماضية.

وقرر الأنبا كاراس، أسقف المحلة الكبرى، إلغاء قداس الجمعة المقبل الموافق 25 أكتوبر الجارى، وحتى إشعار آخر.

وأوضح أسقف المحلة الكبرى أن ذلك يأتى نظرًا لظروف الموجة الثانية لوباء كورونا المستجد، لافتًا إلى استمرار قداسات الأحد والأربعاء بالحجز المسبق.

وفي المنوفية، أكدت مصادر كنسية لمصراوي، أن الأنبا بنيامين مطران المنوفية، قرر بأن تكون الجنازات في الكنائس على نطاق ضيق وبعد دفن المتوفي، بحيث يتم تشييع جثمان الشخص المتوفي إلى مثواه الأخير، ثم يعود المشيعون لأداء صلاة الجناز عليه بالكنيسة وبشكل محدود للغاية وسريع.

وأشارت المصادر إلى أن تلك الخطوة أقرها الأنبا بنيامين بعد تصاعد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وإصابة عدد من كهنة الإيبارشية بالفيروس.

كما قرر الأنبا مرقس مطران شبرا الخيمة وتوابعها، استمرار غلق قاعات المناسبات بالكنائس في ظل انتشار فيروس كورونا، رغم سماحه بفتح الكنائس لأداء صلوات الجناز على المتوفين، كما يجري إقامة قداسات يومية لتخفيف الزحام بالقداسات الأسبوعية التي تقام في أيام الإجازات.

وأعلن الأنبا أنجيلوس الأسقف العام لكنائس شبرا الشمالية، فتح خدمة مدارس التربية الكنسية، 3 أكتوبر الماضي، بعد قرار الإغلاق بسبب فيروس كورونا، موضحًا أن قرار العودة يأتى فى إطار اتباع كافة الإجراءات الاحترازية، من حيث تباعد المسافات وارتداء الكمامة لمن هم أكبر من 12 عاما مع عدم حضور كل من له عرض أو شكوى مرضية.

وكان قد زار البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس مدن الغربية، ورئيس دير القديس مكاريوس السكندري بجبل القلالي، في ايبارشية دمنهور الأسبوع الماضي للاطمئنان على صحته بعد تعرضه للإصابة بفيروس كورونا المستجد منذ حوالي شهرين.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق