اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

نشاط الرئيس السيسي والاستعداد للتقلبات الجوية أبرز عناوين الصحف


القاهرة – (أ ش أ):
استحوذ نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي على العناوين الرئيسية لصحف القاهرة الصادرة اليوم الأربعاء، والذي جاء في مقدمته كلمة الرئيس السيسي خلال الاحتفال بتخرج دفعات جديدة في الكليات والمعاهد العسكرية، والمكالمة الهاتفية التي تلقاها من نظيره الكوري الجنوبي مون جيه إن، كما اهتمت الصحف بتكليفات رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي للوزارات والمحافظين فيما يتعلق بالتعامل مع حالة الطقس المتوقعة خلال الفترة المقبلة.
وتحت عنوان "الرئيس خلال الاحتفال بتخرج دفعات جديدة في الكليات والمعاهد العسكرية: الجيش المصري قوة عظيمة.. والوعي الحقيقي أبرز الأسلحة لمواجهة الحروب الحديثة"، نقلت صحيفة "الأهرام" تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن مصر قادرة على حماية أراضيها وترابها ضد أي معتد، وأنه لا أحد في الخارج يستطيع الاعتداء على مصر لأن الجيش المصري يمتلك قوة عظيمة، وتشديده على أن حماية الوطن وأهله أشرف مهمة.
وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك جاء في كلمة الرئيس أمس في حفل تخرج الدفعات الجديدة في الكليات والمعاهد العسكرية بمقر الكلية الحربية، والعديد من الوافدين من دول ليبيا وفلسطين والكويت واليمن والبحرين والسعودية والصومال.
وذكرت "الأهرام" أن الرئيس وجه التحية والإعزاز والتقدير لأسر الخريجين الذين يقدمون أبناءهم ليكونوا مسئولين عن حماية وطنهم وأمنه وسلامته، مضيفة أن الرئيس طالب الخريجين الجدد ببذل المزيد من الجهد مع أشقائهم المجندين داخل وحداتهم، وذلك بتوعيتهم بالمخاطر التي تحيط بمصر.
ونقلت الصحيفة عن الرئيس السيسي تأكيده أهمية بناء الوعي الحقيقي للمجندين بوصفه مهمة تضاف إلى مهام الخريجين تضاف إلى مهامهم الموكلة إليهم حتى يسهم هؤلاء المجندون في بناء هذا الوعي مع أسرهم، كذلك تأكيده على أن إلحاحه في الإشارة إلى أهمية بناء الوعي الحقيقي يكمن في أن غيابه لا يقل خطرا عن أي معتد.
وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس أوضح أن الوعي الحقيقي أبرز أسلحة البلدان المستهدفة بأجيال الحروب الحديثة لمواجهة تلك الحروب، وأن القضية الأساسية للمتربصين بالدولة هي كيفية تحريك الشعوب لإيذاء بلدهم وحشد الرأي العام سلبيا من خلال التشكيك والجدل والافتراء.

وتحت عنوان "السيسي و(مون جيه) يبحثان سبل تدعيم الشراكة الثنائية في مختلف المجالات"، أبرزت صحيفة "الأهرام" تأكيد الرئيس السيسي اعتزاز مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربطها بكوريا الجنوبية والشراكة القائمة بينهما، وتثمينه للتعاون الاقتصادي المتبادل والنماذج الناجحة التي تقدمها الاستثمارات الكورية في مصر.
وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السيسي أعرب -خلال الاتصال الهاتفي الذي تلقاه أمس من الرئيس مون جيه إن رئيس جمهورية كوريا الجنوبية- عن التطلع لتطوير العلاقات التجارية في ضوء سلسلة المشروعات التنموية الكبرى الجاري تنفيذها في كافة أرجاء مصر وما توفره من فرص استثمارية وتجارية واعدة خاصة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
وذكرت "الأهرام" أن الرئيس الكوري أشاد بتميز العلاقات التي تجمع بلاده مع مصر، وأعرب عن التقدير الكبير الذي يكنه شعب كوريا الجنوبية لمصر ولحضارتها العريقة، وتطلع بلاده لتعزيز العلاقات الثنائية المتبادلة على مختلف المستويات، خاصة الاقتصادية، وزيادة حجم الاستثمارات الكورية في ظل ما تشهده مصر من نمو اقتصادي وحراك تنموي شامل مما يفتح آفاقا جديدة متعددة للتعاون الاستثماري بين البلدين.
ونقلت الصحيفة عن المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي قوله إن الاتصال شهد التباحث حول عدد من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك في ضوء علاقات الصداقة بين مصر وكوريا الجنوبية، فضلاً عن التوافق حول زيادة وتيرة الزيارات المتبادلة لكبار المسؤولين من البلدين وترفيع مستوى آليات التعاون المشترك، وكذلك تبادل الخبرات من خلال السلطات الصحية في البلدين لتعزيز الجهود في مكافحة فيروس كورونا.

وتحت عنوان "مدبولي يرفع درجة الاستعداد لمواجهة الطقس المتقلب"، سلطت صحيفة "الجمهورية" الضوء على ترؤس الدكتور مصطفى مدبولي اجتماعا لمتابعة عدد من التقارير الصادرة عن مراكز التنبؤات بوزارة الموارد المائية والري والهيئة العامة للأرصاد بوزارة الطيران المدني حول حالة الطقس المتوقعة خلال الفترة المقبلة، بحضور الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري وهشام طاحون رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأرصاد وعدد من مسئولي الوزارة والهيئة.
وذكرت الصحيفة أن رئيس الوزراء كلف الوزارات المعنية ومختلف المحافظات برفع درجة الاستعداد، والتأكد من توافر المعدات اللازمة للتعامل مع أي تداعيات تحدث نتيجة لتعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية خلال الأيام المقبلة، مشددًا على استمرار تشغيل كافة غرف إدارة الأزمات، للتعامل الفوري مع أي مستجدات تتعلق بالأحوال الجوية.
وسلطت صحيفة "الأخبار" الضوء على اجتماع رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي مع الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية رئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي، وأيمن سليمان المدير التنفيذي للصندوق، والمستشار محمد أبا زيد المستشار القانوني لوزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية عضو مجلس إدارة الصندوق، وعبد الله الابيارى رئيس قطاع الاستثمار بالصندوق.
فتحت عنوان "رئيس الوزراء يتابع تطورات أعمال صندوق مصر السيادي"، أبرزت "الأخبار تأكيد رئيس مجلس الوزراء أهمية الخطوات التي تتحقق لتدعيم وحوكمة دور صندوق مصر السيادي لتمكينه من أداء دوره المحوري كمظلة شاملة وكيان اقتصادي لتحقيق أهداف التنمية المُستدامة لمصر وجذب الاستثمارات، والاستخدام الأمثل لأصول وموارد الدولة وتعظيمها بالشراكة مع المؤسسات المحلية والعالمية لضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة.
وذكرت الصحيفة أن وزيرة التخطيط عرضت تقريرًا حول آخر تطورات أعمال صندوق مصر السيادي، والذي تضمن الانتهاء من تشكيل اللجان الداخلية بالصندوق، والاستعداد لدعوة الجمعية العمومية قبل نهاية العام لاعتماد القوائم المالية، وتأسيس 4 صناديق فرعية متخصصة مملوكة للصندوق، وتشكيل مجلس إدارة كامل ومتخصص في مجال نشاط كل صندوق، وهذه الصناديق الفرعية هي: صندوق مصر الفرعي للخدمات الصحية والصناعات الدوائية، وصندوق مصر الفرعي للمرافق والبنية الأساسية، وصندوق مصر الفرعي للخدمات المالية والتحول الرقمي، وصندوق مصر الفرعي للسياحة والاستثمار العقاري وتطوير الآثار.
وتحت عنوان "مصر ترحب بإنهاء عزلة السودان"، أبرزت صحيفة "الأهرام" الترحيب المصري ببدء إجراءات رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، مشيرة إلى بيان وزارة الخارجية أمس والذي أوضح أن مصر تتطلع إلى أن تطوي هذه الخطوة سنوات طويلة من العزلة والمعاناة السياسية والاقتصادية التي تعرض لها السودان الشقيق.
وذكرت الصحيفة أنه في خطوة اعتبرها السودانيون نهاية حقبة مظلمة من تاريخهم، رحبت الحكومة السودانية بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتفاقا لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، بعد موافقة الخرطوم على دفع 335 مليون دولار لضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم.

وتحت عنوان "إشادة دولية بالاقتصاد المصري ونجاحه في امتصاص تداعيات كورونا" أبرزت صحيفة "الأخبار" تأكيد الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي أن مجموعة البنك الدولي حافظت على توقعاتها بنمو إيجابي للاقتصاد المصري، في تقرير المستجدات الاقتصادية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهو ما يؤكد أن الاقتصاد نجح في امتصاص تداعيات الوباء العالمي، بفضل الإجراءات المتخذة طيلة السنوات الماضية.
وأشارت الصحيفة إلى أن المشاط أوضحت أن التقارير الإيجابية المتتالية التي ترجح نمو الاقتصاد المصري وتماسكه خلال جائحة كورونا، تعكس فاعلية ونجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي المنفذ خلال الفترة من 2016-2019، وقدرة المشروعات القومية ومشروعات البنية التحتية المنفذة في كافة القطاعات على تعزيز تماسك الاقتصاد رغم جائحة كورونا، وذلك في الوقت الذي تشهد فيه معظم اقتصاديات المنطقة انكماشًا بسبب الجائحة.

وتحت عنوان "اليوم.. بدء تصويت المصريين بالخارج في انتخابات النواب" سلطت صحيفة "الأخبار" الضوء على بدء أول أيام عملية تصويت المصريين بالخارج في انتخابات مجلس النواب والمقرر أن تجرى على مدى ثلاثة أيام، وذلك في 140 مقر بعثة دبلوماسية في 124 دولة.
وأشارت الصحيفة إلى أنه نظرا للظروف الحالية التي تمر بها جميع دول العالمة نتيجة جائحة فيروس كورونا، والإجراءات الاحترازية التي تتخذها دول العالم، قررت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم إجراء عملية التصويت للمصريين في الخارج عن طريق البريد السريع.
وذكرت "الأخبار" أن وزارة الخارجية دعت المصريين في الخارج الذين سبق لهم التسجيل بطبع وملء بطاقتي الاقتراع من على الموقع الرسمي للهيئة الوطنية للانتخابات في اليومين السابقين لعملية التصويت، كما دعت الخارجية للتأكد من إرفاق كل الوثائق والتوجه مباشرة إلى أقرب مكتب بريد لإرسالها لمقار البعثات وذلك حتى يتسنى وصول كل خطابات التصويت إلى البعثات قبل انتهاء عمل المقار الانتخابية في الخارج مساء الجمعة 22 أكتوبر الجاري حتى الساعة التاسعة مساء.
وتحت عنون "الخارجية تشارك في إطلاق مشروع لمنع الهجرة غير الشرعية"، أبرزت "الجمهورية" مشاركة وزارة الخارجية في فعالية الإطلاق الرسمي لتنفيذ المكون المصري للمشروع الإقليمي الخاص بحوكمة هجرة اليد العاملة وتنقل العمال في شمال أفريقيا "THAMM"، والذي يهدف إلى إيجاد نهج شامل لإدارة انتقال وهجرة اليد العاملة بين دول شمال أفريقيا والاتحاد الأوروبي، بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة ومنظمة العمل الدولية والوكالة الألمانية للتعاون الدولي والاتحاد الأوروبي، وقد عُقدت الفعالية بمشاركة الجهات الوطنية المعنية بالمشروع.
وأشارت الصحيفة إلى أن السفير إيهاب فوزي مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، ألقى كلمة أكد فيها اهتمام الحكومة المصرية بالمشروع ارتباطا بتنفيذ "رؤية مصر 2030" التي تهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة وخلق فرص عمل للشباب لتوفير حياة كريمة لهم، إضافة لاتساقه مع أهداف العهد الدولي للهجرة الآمنة المنظمة والمنتظمة، وتطلعه لأن يمثل المشروع نواة للمزيد من التعاون مع الشركاء الدوليين لتشجيع المسارات القانونية والآمنة للهجرة من جنوب لشمال المتوسط، بما يسهم في التصدي للهجرة غير الشرعية وسد الفجوة الحالية بين الطلب والعرض على الأيدي العاملة المؤهلة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق