أفلام - اخبار الافلام والنجوماخبار المنوعات

مهرجان «سينيميد» للسينما المتوسطية يكرم صربيا ورومانيا وإسرائيل



كرّم مهرجان السينما المتوسطية "سينيميد" الثاني والأربعين الذي يقام في مونبولييه بجنوب فرنسا، السبت، مخرجين صربي وروماني ومخرجة إسرائيلية.
وجرى المهرجان بالرغم من تفشي وباء كوفيد-19 الذي أرغم على إلغاء أو تأجيل العديد من الفعاليات عبر العالم.
وفي فئة الأفلام الطويلة، اختارت لجنة التحكيم برئاسة المغني والمخرج الفرنسي "غران كور مالاد" منح جائزة أنتيغون الذهبية إلى الصربي سردان غولوبوفيتش عن فيلمه "لو بير" (الأب).
أما في فئة الأفلام القصيرة، ففازت الإسرائيلية أدي ميشنايوت بالجائزة الكبرى عن فيلمها "سا نو فيه إون بيل جامب" (لن يفيدنا بشيء).
وأخيرا، في فئة الأفلام الوثائقية، منحت جائزة أوليس إلى الروماني رادو كورنيسيوتش عن فيلمه "أكاسا – ماي هوم" (بيتي)، وهو إنتاج روماني وفنلندي وألماني مشترك.
وفي هذا الفيلم، تتابع الكاميرا مسار عائلة إيناش التي ترغم على مغادرة دلتا فاكاريستي، وهي منطقة مستنقعات برية عند أطراف بوخارست، لتقيم في قلب العاصمة الرومانية. وهناك تحل الهواتف الذكية محل قصب الصيد بين أيدي الأولاد، فيما تراود العائلة تساؤلات حول حياتها الجديدة وخسارة بيتها حيث كانت تعيش على وقع تعاقب الفصول في تناغم مع الطبيعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق