اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

جريمة وفاة الطفل الرضيع تصل البرلمان.. نائب يطالب بعقوبات مشددة وجهود توعوية


مصراوي

وصف النائب جون طلعت، عضو مجلس النواب، واقعة ترك زوجين لرضيعهما صاحب الـ 4 أشهر، وحيدا لمدة 9 أيام، دون إطعام حتى مات من الجوع، بقرية كفر الفقهاء التابعة لمركز ومدينة طوخ بالقليوبية، بأنها جريمة إهمال متكاملة تحتاج الردع الكامل والتوعية المستمرة بحقوق الطفل فى وسائل الإعلام.

جاء ذلك فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، الخميٍس، مؤكدًا أن مثل هذه الحالات من الإهمال فى قانون الطفل لم تعالج بالشكل المنضبط، خاصة أن عقوبات الإهمال التى تعرض حياة الأطفال للخطر والوفاة ليست رادعة، ومن ثم يجب مراجعة تشريعات الطفل فى البرلمان القادم، خاصة أن مجلس النواب علي مشارف إنهاء دورته الحالية، والعمل علي وضع عقوبات رادعة لصور الإهمال التى تؤدي لتعريض حياة الأطفال للخطر بهذا الشكل غير الإنسانى.

ولفت عضو مجلس النواب، إلي أن هذه الإشكالية تؤكد الحاجة أيضًا لضرورة خروج قانون الأحوال الشخصية للنور، خاصة أن القانون الحالي به العديد من الإشكاليات التى لا تضبط العلاقة الجيدة من أفراد الأسرة، مشيرا إلي أن الخلافات والإهمال الأسري لابد أن يُواجهوا بردع قانوني حفاظا علي حقوق الأطفال التى تذهب هدر، حيث وفاة بعضهم وتشريد آخرين وغيرها من المشاهد التى لا تناسب الواقع المصري خلال الفترة الأخيرة.

واختتم حديثه بالتأكيد علي الدور التوعوي للمجلس القومي للمرأة ووسائل الإعلام فى هذا الملف، حيث التأكيد المستمر علي حقوق الطفل والدفاع عن حقوقه، ونبذ كل صور إهماله خاصة أن نتائج الإهمال تكون ذات تداعيات سلبية ليست علي الطفل والأسرة بمفردهم ولكن علي المجتمع ككل.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق