أفلام - اخبار الافلام والنجوماخبار المنوعات

في ذكراه الـ129.. الوجه الآخر لستيفان روستي «ابن السفير وراقص الملاهي»



تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنان الراحل ستيفان روستي والذي ولد عام 1891 لأم إيطالية وأب نمساوي بالقاهرة.
وقدم الراحل أكثر من 380 فيلما سينمائيا شارك خلالهما في التمثيل والإخراج على مر أربعين عاما، ونجح في تجسيد أدوار الشر بطريقة ميزته عن غيره من الفنانين، وقد بدأ التمثيل عام 1910 عندما قابل المخرج إسلام فاروق وقدم معه عمليين سينمائيين.
وخلال النقاط التالية نبرز أهم خمس محطات في حياته قبل الشهرة..
1- كان والده سفير النمسا بالقاهرة، وقد انفصل والده عن أمه بسبب المشاكل التي قابلت عمل الوالد الدبلوماسي.
2- انتقل روستي للعيش وهو في سن الطفولة مع والدته الإيطالية والتحق بمدرسة رأس التين الابتدائية.
3- تزوجت والدته من رجل إيطالي آخر، ليقرر ترك المنزل شابا ويلتقي صدفة بعزيز عيد الذي أعجب به لطلاقته باللغة الفرنسية والإيطالية وقدمه في فرقته.
4- بعد عدم تحقيق حلمه بالتمثيل والعمل في مصر قرر السفر إلى النمسا بحثًا عن والده ثم إلى فرنسا وألمانيا وعمل راقصًا في الملاهي الليلية.
5- البداية الحقيقية لروستي كانت بالصدفة عندما التقى بمحمد كريم الذي كان يدرس الإخراج السينمائي في ألمانيا وتعرف على سراج منير ليقرر الالتحاق معه بالمعهد العالي للتمثيل، ليقوم بعدها بإخراج فيلم "ليلى".

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!