اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

مهرجان القاهرة السينمائي يعلن تفاصيل دورته الـ 42



كتب- مصراوي:

أعلن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، اليوم الاثنين، تفاصيل دورته الـ 42، التي تقام خلال الفترة من من 2 إلى 10 ديسمبر المقبل، ويتنافس على جوائزها 15 فيلما.

وكشفت إدارة المهرجان، خلال مؤتمر صحفي اليوم، عن عزمها الاحتفاء بالسينما المصرية في برنامج دورته الـ 42 عبر مشاركة 10 أفلام ما بين روائي وتسجيلي في فئتي الطويل والقصير، لتكون واحدة من أكبر المشاركات المصرية في تاريخ المهرجان.

وفي المسابقة الدولية يشارك 3 أفلام، في مقدمتها الوثائقي "عاش يا كابتن" للمخرجة مي زايد، في عرضه الأول بالشرق الأوسط وأفريقيا، والتي تشارك في إنتاجه ألمانيا والدنمارك، وتدور أحداثه حول "زبيبة" فتاة سكندرية تبلغ من العمر 14 عاما تحلم بأن تكون بطلة عالمية في رياضة رفع الأثقال بمساعدة "كابتن رمضان" مدرب الأبطال تخوض رحلة من الانتصارات والهزائم التي تشكل مشوارها كبطلة عالمية.

والفيلم الثاني هو "حظر تجول" للمخرج أمير رمسيس الذي يشارك بالمسابقة الدولية في عرضه العالمي الأول، من بطولة إلهام شاهين، وأمينة خليل، وتدور أحداثه في صبيحة يوم من عام 2013 تغادر الأم محبسها عقب سنوات من السجن، وفي خلال 24 ساعة فقط يمنحها حظر التجول المفروض على البلد كلها فرصة نادرة للتحرر من أسر ماضيها الغامض.

وفي عرضه العالمي الأول أيضا يشارك فيلم "عنها" إخراج إسلام العزازي، في المسابقة الدولية، والذي تدور أحداثه حول زوجة تطرأ عليها تغيرات غريبة بعد الرحيل الصادم لزوجها، وتحاول أن تعيد اكتشاف نفسها والسر وراء رحيل الزوج في نفس الوقت.

وفي مسابقة آفاق السينما العربية، يشارك في عرضه العالمي الأول الفيلم الوثائقي "ع السلم" للمخرجة نسرين الزيات، والذي يرصد كيف يمكن للكاميرا أن تساعد المخرجة الشابة على تكريس الماضي كذكرى جميلة ومعايشة الحاضر كلقطة ملونة والنظر إلى المستقبل دون خوف من فقدان جديد.

كما يشارك 5 أفلام قصيرة، منها 3 في مسابقة سينما الغد، هي "الراجل اللي بلع الراديو" إخراج ياسر شفيعي، في عرضه العالمي الأول، وتدور أحداثه حول راديو قديم يسقط داخل معدة رجل بسبب خطأ طبي، وهو الآن على أعتاب عملية جراحية لإزالة الراديو.

وفي عرضه الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا يشارك فيلم "الحد الساعة خمسة" للمخرج شريف البنداري، والذي تدور أحداثه حول اختبار تمثيل لإحدى الممثلات أمام مخرج كبير، لكنه ليس مجرد اختبار إذ يمتد تأثيره إلى حياتها الشخصية، ويشارك فيلم "حنة ورد" إخراج مراد مصطفى في عرضه الأول بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والذي تدور أحداثه حول "حليمة" رسامة حنة سودانية، تذهب مع طفلتها الصغيرة ورد إلى بيت عروس لترسم لها الحنة، لكن الأمور في البيت تتطور إلى أحداث غير متوقعة.

وبعد حصوله على السعفة الذهبية من مهرجان "كان" السينمائي، يشارك خارج المسابقة، الفيلم القصير "ستاشر" إخراج سامح علاء الذي يشارك في إنتاجه فرنسا وبلجيكا، وتدور أحداثه حول آدم الذي يقرر أن يقطع طريقًا طويلًا لرؤية حبيبته بعد انقطاع قرابة 3 أشهر، متحديًا كل العوائق.

كما يعرض خارج المسابقة أيضا فيلم "واحدة كده" إخراج مروان نبيل وتدور أحداثه حول يوم تقليدي في حياة امرأة، نشاهد خلاله كيف تختلف نظرات المحيطين بها إليها.

وفي برنامج "أفلام منتصف الليل" يشارك في عرضه العالمي الأول فيلم "عمار" إخراج محمود كامل، وتدور أحداثه حول أسرة سيئة الحظ تصل إلى قصر آل غريب، ولكن سرعان ما تتبدد فرحة الزوجين وأبنائهما الثلاثة بمسكنهم الجديد حيث يتحول إلى عالم مرعب

ومن جهة أخرى، أعلن المهرجان عن استحداث 3 جوائز نقدية، تقدم للمرة الأولى في الدورة المقبلة، والجائزة الأولى قدرها 5 آلاف دولار للفيلم الفائز بجائزة يوسف شاهين لأحسن فيلم قصير بمسابقة "سينما الغد"، والجائزة الثانية قدرها 50 ألف جنيه، لأفضل فيلم يعالج قضايا الاتجار بالبشر، والثالثة فهي جائزة "NUT" لأفضل فيلم يمثل المرأة وقدرها 10 آلاف دولار.

كما يواصل المهرجان تقديم جائزة تصويت الجمهور (جائزة يوسف شريف رزق الله)، والتي تبلغ قيمتها 15 ألف دولار، وتُمنح لأحد الأفلام التي سيتم اختيارها في المسابقة الدولية.

ويواصل المهرجان أيضا تقديم جائزة أفضل فيلم عربي المقدمة من شركة "سبيد لاب" بقيمة 10 آلاف دولار، وتذهب لأفضل فيلم عربي تختاره لجنة تحكيم خاصة من 3 مسابقات (الدولية، وآفاق السينما العربية، وأسبوع النقاد).

ومن جهة أخرى، أعلن مهرجان القاهرة السينمائي عن رئيس وأعضاء لجنة تحكيم المسابقة الدولية للدورة 42، وهو المخرج والسيناريست الروسي أليكساندر سوكوروف، الذي يعد أحد أبرز المخرجين المعاصرين في روسيا، وعُرضت أفلامه في أغلب المهرجانات الكبرى مثل كان وبرلين وفينيسيا، ومن أبرزها "الفُلك الروسي -The Russian Ark" الذي شارك في مسابقة مهرجان كان عام 2002، وحصل على جائزة "Visions" من مهرجان تورنتو، كما حصل فيلمه "فاوست- Faust" على الأسد الذهبي لمهرجان فينيسيا عام 2011.

أما قائمة أعضاء اللجنة، فتضم البرازيلي كريم إينوز، وهو مخرج وكاتب وفنان بصري حائز على العديد من الجوائز، كما يدرس السيناريو، وهو أيضا عضو أكاديمية فنون وعلوم الصور، كما يشارك في عضوية اللجنة، المخرج الألماني برهان قرباني، الذي حازت أفلامه القصيرة على العديد من الجوائز، مثل؛ جائزة النقاد الألمان للفيلم القصير.

ومن مصر يشارك في لجنة التحكيم المنتج السينمائي جابي خوري، الذي دخل مجال الإنتاج والتوزيع عام 1990، وعلى مدار الثلاثة عقود الماضية أنتج عدة أفلام روائية وتسجيلية حازت على العديد من الجوائز والاحتفاء النقدي، والممثلة لبلبة التي بدأت العمل في مجال السينما منذ كان عمرها 5 سنوات، درست الباليه الكلاسيكي وقدمت 268 أغنية منها 30 للأطفال، كما اشتهرت بتقليد المشاهير.

ومن المكسيك تشارك في عضوية اللجنة الكاتبة والممثلة نايان جونزاليز نورفيند، والتي تعرف عائلتها بالإخلاص لمجالي التمثيل والغناء، وفازت بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان "خوانخواتو" السينمائي.

كما تشارك من فلسطين المخرجة والمؤلفة والمنتجة نجوى نجار، التي كتبت وأخرجت وأنتجت أكثر من 12 فيلما حازت معظمها على الجوائز والاستحسان النقدي، وكانت عروضها الأولى في مهرجانات القاهرة، وبرلين، وكان، ولوكارنو، وصندانس، وفي عام 2020 تمت دعوتها لعضوية أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!