اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

ترى الليلة حتى الفجر.. رئيس الجمعية المصرية للفلك يكشف تفاصيل ذروة زخة شهب الأسديات



(مصراوي):

يشهد العالم مساء اليوم الاثنين، حتى فجر الثلاثاء، ذروة زخة شهب الأسديات، وهي زخة متوسطة يصل معدل تساقط الشهب فيها، إلى حوالي 15 شهاب في الساعة بحسب ما صرح المهندس عصام جودة، رئيس الجمعية المصرية لعلوم الفلك.

وقال جودة لـ"مصراوي"، إنه مع هذا المعدل الصغير، تتميز الزخة بأن لها دورة كل 33 سنة، حيث تزيد فيها معدلات تساقط الشهب لتصل لمئات الشهب في الساعة، ومن المتوقع أن يحدث هذا مرة أخرى عام 2034.

وتحدث زخة شهب الأسديات سنويًا، وتتكرر كل عام بين الفترة من 6 إلى 30 نوفمبر، ويرجع سبب هذه الزخة إلى دخول الحصى المتطاير من المذنب Tempel-Tuttle في الغلاف الجوي للأرض، والذي تم اكتشافه عام 1865 ميلاديًا.

وأضاف جودة أن هذا العام تأتي ذروة الزخة في فترة بينما القمر هلال، ويغرب بعد غروب الشمس بفترة قصيرة، ما يهيئ فرص رصد أفضل للزخة، بشرط اختيار المكان المناسب حيث الأفق مفتوح بلا عوائق بعيدًا عن تلوث المدن.

**الصورة ارشيفية من كاترين تصوير المهندس لؤي عصام عضو الجمعية المصرية لعلوم الفلك.​

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!