أخبار عربية ودولية

روما لم تشارك قواتنا في معارك الفلوجة بالعراق




أكدت وزيرة الدفاع الإيطالية، روبرتا بينوتي، أن بلادها لن تنخرط في عمليات عسكرية برية ضمن التحالف الدولي في منطقة الفلوجة العراقية.

وقالت بينوتي في مقابلة مع القناة الأولى للتلفزة الحكومية، اليوم الأحد “لن نرسل قوات برية خاصة إلى الفلوجة في العراق لقتال داعش، ولم نشارك في المعارك الدائرة في محافظة الأنبار، غربي العراق”.

وأضافت “العسكريون الإيطاليون المتواجدون في الأنبار يقومون بإدارة وتوجيه بعض العمليات عن بعد، ولقد طلب القائد العسكري الميداني الأمريكي في التحالف الدولي، جون ألين، من عناصر الدرك الإيطالي القيام بمهمة تدريب القوات المحلية العاملة في مجال مكافحة تنظيم داعش”.

ويتواجد ثلاثون من العسكريين التابعين للفوج التاسع من الجيش الإيطالي ضمن وحدة من القوات الخاصة الامريكية في قاعدة “التقدم” العسكرية الجديدة، التي أنشأت بين مدينتي الفلوجة والرمادي في الأنبار، ضمن التحالف الدولي لقتال تنظيم “داعش”.

وأردفت بالقول “سوف نبلغ وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر، لدى زيارته القادمة في أكتوبر المقبل إلى روما، قلق إيطاليا إزاء سير عمليات التحالف الدولي ضد داعش”، مشيرة أن “المعركة ضد داعش هي أولوية بالنسبة للعالم، فهذا التنظيم هو سرطان يجب علينا ألا نسمح له بالتمدد على المستوى الإنساني”.

وفي نفس السياق، أوضحت بينوتي أن “83 من حملة الجنسية الإيطالية يقاتلون حالياً إلى جانب داعش”، مضيفة “إنه أمر رهيب ولا يسعنا تصور سبب إقدامهم على ذلك، لكنه يحدث”.

اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق