أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الجيش الإثيوبي يحذر: قد نحاصر عاصمة تيجراي ونقصفها بالدبابات


وكالات:

حذّر المتحدث العسكري باسم الجيش الإثيوبي، المدنيين في إقليم تيجراي، من حصار ميكيلي، عاصمة الإقليم الشمالي المتمرد، واستخدام الدبابات والمدفعية أيضًا لقصف المدينة، بحسب "رويترز".

وأضاف في تصريحات اليوم لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإثيوبية الرسمية أن "المراحل القادمة هي الجزء الحاسم من العملية وتتمثل في حصار ميكيلي باستخدام الدبابات وإنهاء المعركة في المناطق الجبلية والتقدم نحو الحقول".

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت لجنة حكومية أن القوات الإثيوبية سيطرت على بلدة إيداجا هاموس الواقعة على بعد 97 كيلومترا من ميكيلي التي يسيطر عليها المتمردون، مضيفة أن قوات الدفاع تتقدم للسيطرة على ميكيلي، وهي الهدف النهائي للعملية".

بينما قال رضوان حسين، المتحدث باسم فريق العمل التابع للحكومة الإثيوبية والمعني بالوضع في الإقليم، إن قوات الإقليم دمرت الطرق ونسفت الجسور وفخّخت الطرق بالمتفجرات في جنوب الإقليم، لكن القوات الاتحادية تحرز تقدما. وأضاف أن بعض المقاتلين والمسلحين من تيجراي فروا بعد أن تمكن الجنود من السيطرة على أديجرات أمس السبت.

وأمس الجمعة، أعلن الاتحاد الأفريقي تعيين الرؤساء السابقين لموزمبيق يواكيم شيسانو وليبيريا إيلين جونسون سيرليف وجنوب أفريقيا كجاليما موتلانثي مبعوثين خاصين بهدف إجراء محادثات تمهد لوقف إطلاق النار والتوسط بين الجانبين.

لكن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، الذي حاز على جائزة نوبل للسلام العام الماضي بعد إبرام اتفاق سلام مع إريتريا، قال إنه لن يخوض محادثات إلا بعد الإطاحة بزعماء الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي.

Terrifying from Ethiopia’s military: “We want to send a message to the public in Mekelle to save themselves from any artillery attacks & free themselves from the junta. The junta is now shielding itself within the public… After that, there will no mercy” https://t.co/cBnIUA717X

— Tom Wilson (@thomas_m_wilson) November 22, 2020

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق