أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

الولايات المتحدة توجه فريقا عسكريا لإستونيا لمكافحة القرصنة الإلكترونية


واشنطن – (أ ش أ):

كشفت مصادر أمريكية عن أن واشنطن أرسلت فريقا من العسكريين المتخصصين في مجال مكافحة القرصنة الإلكترونية إلى إستونيا لمساعدة تلك الدولة الواقعة على بحر البلطيق في مواجهة تلك الجرائم.

وأشارت المصادر إلى أن الولايات المتحدة تستهدف من هذه الخطوة تكوين رؤية من الداخل على التكتيكات الروسية التي قد تستخدم ضد الولايات المتحدة وانتخاباتها.

وأوضح المسئولون أن الولايات المتحدة، من خلال قيادتها العسكرية، نفذت عملية لمكافحة الجرائم الإلكترونية في إستونيا بدأت منذ أواخر سبتمبر الماضي واستمرت حتى أوائل نوفمبر الماضي تزامنا مع مساع أمريكية لحماية أنظمتها الانتخابية من تدخلات خارجية إلى جانب حماية الأبحاث الخاصة بمكافحة فيروس كورونا من اختراقات القراصنة في دول من بينها روسيا والصين.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قد حذرت من وجود استراتيجية عدائية ضد الولايات المتحدة في السنوات الأخيرة خصوصا بعد ما تردد عن مساع روسية للتدخل عبر الاختراقات وحملات غير رسمية على وسائل التواصل الاجتماعي خلال الإعداد لانتخابات 2016 وأن المسئولين كانوا على أهبة الاستعداد لحملات تدخل مماثلة في انتخابات 2020 والتي جرت يوم 3 نوفمبر الماضي لكنه لم يتم رصد مشكلات كبيرة في تلك الانتخابات.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق