أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

إثوبيا: زعماء التمرد في تيجراي بين قتيل وأسير والحرب قاربت على النهاية


وكالات:

أكدت السلطات الإثيوبية، أن الحرب في تيجراي قاربت على نهايتها، لافتة إلى أن زعماء التمرد بين قتيل وأسير، وذلك بحسب ما ذكرته فضائية العربية.

وكانت منظمة الأمم المتحدة في أديس أبابا أعلنت الجمعة أن المعارك مستمرة في "أجزاء عدة" من إقليم تيجراي الإثيوبي رغم بيانات الانتصارات التي أصدرتها الحكومة الفيدرالية الإثيوبية، ما يعقد محاولات تقديم المساعدة لهذه المنطقة الواقعة في شمال إثيوبيا التي تشهد نزاعاً مسلحاً منذ شهر.

وتيجراي محرومة من كل الإمدادات منذ الرابع من نوفمبر، عندما أرسل رئيس الوزراء الإثيوبي أبيي أحمد الجيش الفدرالي لشنّ هجوم على قوات جبهة تحرير شعب تيجراي، الحزب الذي يدير المنطقة ويتحدى السلطات المركزية منذ أشهر.

ووقعّت الأمم المتحدة الأربعاء مع الحكومة الإثيوبية اتفاقاً ينصّ على منحها ممراً إنسانياً "بدون قيود" في تيجراي كانت تطالب بها منذ أسابيع عدة، محذّرةً من احتمال حصول كارثة في تيجراي.

وصرّح المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق المساعدة الإنسانية سافيانو أبرو لوكالة فرانس برس "لدينا معلومات تفيد بأن المعارك مستمرة في أجزاء عدة من تيجراي. إنه وضع مقلق ومعقّد بالنسبة إلينا".

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق