اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

تجار: انخفاض أسعار بعض الخضروات يكلف الفلاحين خسائر كبيرة


كتبت- دينا خالد:

انخفضت أسعار عدد من الخضروات بشكل كبير في السوق المحلي خلال الفترة الأخيرة، وقال تجار إن أسعار هذه الخضروات أصبحت لا تغطي تكلفة إنتاجها مما تسبب في خسائر كبيرة للفلاحين.

وقال عماد أبو حسين، نقيب الفلاحين، إن هناك انخفاضا في أسعار عدد من المحاصيل الزراعية هذا العام، مقارنة بمستوياتها في العام الماضي، ما تسبب في خسائر كبيرة للفلاحين.

وأضاف أبو حسين، لمصراوي، أن من بين المحاصيل التي انخفضت أسعارها بنسبة كبيرة البطاطس، والبطاطا، والجزر، والفاصوليا، والطماطم.

وانخفضت أسعار كيلو البطاطس إلى بين 1 و2.5 جنيه مقابل 6 و8 جنيهات خلال نفس الفترة من العام الماضي، وسجل سعر كيلو الفاصوليا بين 4 و6 جنيهات مقابل 8 جنيهات قبل عام، ووصل سعر كيلو الطماطم إلى بين 1.75 و2.5 جنيه مقابل 3 جنيهات و3.5 جنيه العام الماضي.

ووصل سعر كيلو الجزر حاليا إلى بين 2.5 جنيه و4 جنيهات، مقابل بين 4 و6 جنيهات العام الماضي، وسجل سعر كيلو البطاطا بين 1.5 و2 جنيه، مقابل 3 جنيهات العام الماضي، بحسب حاتم النجيب نائب رئيس شعبة الخضر والفاكهة بغرفة القاهرة التجارية.

وذكر عماد أبو حسين أنه على سبيل المثال وصلت الخسائر إلى 10 آلاف جنيه للفدان الواحد لمحصول البطاطس، وهو مبلغ كبير جدا على الفلاح.

وأوضح أبو حسين، أن السبب الرئيسي وراء هذه الخسائر هو جائحة فيروس كورونا، التي تسببت في انخفاض حجم الصادرات الزراعية إلى الخارج، خاصة إسبانيا التي كانت تشتري كميات كبيرة من محصول البطاطس المصري.

وتابع أن تراجع القدرة الشرائية في السوق المحلي، الناتجة عن أزمة كورونا أيضا، ساهمت في تراجع الطلب على جميع الخضروات، مما أدى لانخفاض أسعارها.

واتفق معه حاتم النجيب، قائلا: "انخفاض الطلب وزيادة المعروض هذا العام لبعض الخضروات كالبطاطس والجزر والبطاطا والفاصوليا والطماطم، أدى إلى انخفاض أسعارها بشكل كبير".

وأضاف النجيب، لمصراوي، أن سعر كيلو البطاطس وصل في الجملة إلى نحو جنيه واحد حاليا، وهو لا يغطي تكلفة إنتاج الفلاح، ما اضطر البعض لإلقائها أو تقديمها علفا للمواشي أو للسمك.

وأشار عماد أبو حسين إلى أن الانخفاض الكبير في أسعار المحاصيل جعل بعض الفلاحين يمتنعون عن الإنفاق في تعبئتها ونقلها، لأن ذلك يزيد من خسائرهم، فاضطر البعض لتقديمها علفا إلى المواشي.

وطالب أبو حسين الحكومة بعودة العمل بنظام الزراعة التعاقدية وتحديد هامش ربح للفلاح لكل محصول، قبل زراعته وبدء موسمه، لضمان عدم تكرار الأزمة، وعدم تعرض الفلاح لتكرار هذه الخسائر مرة أخرى.

وكانت أسعار البطاطس شهدت انخفاضا كبيرا مع نهاية شهر ديسمبر الماضي في الأسواق، ووصل سعر الكيلو إلى 50 قرشا في سوق الجملة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق