اخبار المنوعاتعالم حواءقسم فيديوهات اخبارية

تهدد صحتك.. 5 آثار جانبية لفقدان الكثير من الوزن بطريقة خاطئة



تهدد صحتك.. 5 آثار جانبية لفقدان الكثير من الوزن بطريقة خاطئة

كتب – سيد متولي
من السهل أن تنجذب إلى فكرة فقدان الوزن بسرعة، لكن الطريق السهل ليس دائمًا هو الطريق الصحيح.
فقدان الوزن، كما نعلم جميعًا، عملية معقدة ويحتاج جسمنا إلى وقت للتكيف مع التغييرات، يمكن أن يؤدي فقدان الكثير من الوزن بسرعة كبيرة أو اتخاذ إجراءات صارمة إلى تعريض صحتك للخطر وقد تواجه بعض الآثار الجانبية غير السارة.
هناك الكثير من الأنظمة الغذائية وبرامج التمرين التي تعد بنتائج بين عشية وضحاها، الشيء الذي يفشل معظم الناس في فهمه هو مدى الآثار الجانبية التي تصاحب فقدان الوزن.
ونستعرض 5 آثار جانبية لفقدان الكثير من الوزن بطريقة خاطئة، وفقا لموقع " timesofindia".
يمكنك استعادة الوزن المفقود
غالبًا ما يكون فقدان الوزن السريع غير مستدام ويستعيد معظم الناس الوزن المفقود بعد فترة، هناك احتمال كبير أن تكتسب وزناً أكثر من ذي قبل، حتى أن بعض الأشخاص وصلوا إلى مرحلة ثبات الوزن بعد فقدان بعض الوزن، يحدث هذا غالبًا بسبب بطء معدل الأيض، للحفاظ على فقدان الوزن، من المهم إجراء تغييرات صحية في نظامك الغذائي وعادات أسلوب حياتك.
يمكن أن يفسد الدورة الشهرية
قد يؤدي فقدان الوزن المفاجئ أو المفرط في وقت قصير إلى العبث بهرموناتك ودورتك الشهرية، يمكن أن يؤدي تقليل كمية السعرات الحرارية اليومية إلى إعاقة إنتاج الهرمونات في الجسم اللازمة للإباضة، هذا يدل على أنك تعاني من نقص الوزن وتحتاج إلى زيادة بعض الكيلوجرامات.
قد يؤدي إلى نقص بعض المغذيات
توصي معظم خطط النظام الغذائي العصرية لفقدان الوزن والتي تعد بنتائج سريعة بإجراء تغييرات جذرية في العادات الغذائية مثل تقليل مجموعة غذائية كاملة، تكمن المشكلة في أن كل طعام نأكله يحتوي على بعض العناصر الغذائية وتقليل مجموعة الطعام تمامًا قد يحرم جسمك من بعض العناصر الغذائية الأساسية، يمكن أن يؤدي هذا بمرور الوقت إلى الضعف ومشاكل صحية أخرى.
يمكن أن تفقد كتلة العضلات
يعني فقدان الوزن بسرعة أيضًا أنك تفقد نوعًا خاطئًا من الوزن، عندما تستهلك سعرات حرارية منخفضة، قد يبدأ جسمك في كسر العضلات للحصول على الطاقة، فقدان العضلات ليس الطريقة الصحيحة للتخلص من الكيلوجرامات، يجب أن يكون هدفك هو بناء المزيد من العضلات لأنها تساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية.
قد تشعر بالاكتئاب
يمكن أن يؤثر التغيير الجذري في جسمك على صحتك العقلية، وفقًا لدراسة أجراها فريق من الباحثين من كلية لندن الجامعية، فإن الأشخاص الذين فقدوا 5 في المائة أو أكثر من وزنهم كانوا أكثر عرضة بنسبة 52 في المائة للشعور بالاكتئاب بعد ذلك، يحدث هذا في الغالب بسبب اتباع نظام غذائي صارم.
لفقدان الوزن بين عشية وضحاها، يحتاج المرء إلى خفض الأعداد القصوى من السعرات الحرارية وحتى رفض التجمعات الاجتماعية، والتي يمكن أن يكون لها تأثير دائم على الصحة العقلية للشخص.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق