اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

فجر اليوم.. المشتري يقترن بعطارد في أول ظاهرة فلكية لم تحدث منذ 3 سنوات



كتب – يوسف عفيفي:

تشهد سماء مصر الوطن العربي، فجر اليوم الجمعة وقبل شروق الشمس، اقتران بين أكبر وأصغر كوكبين في نظامنا الشمسي المشتري وعطارد بالأفق الشرقي وسيفصل بينهما 0.3 درجة فقط وهو الاقتران الأول بين الكوكبين منذ 21 ديسمبر 2018.

وقال المهندس ماجد أبو زاهرة، رئيس الجمعية الفلكية بجدة، إن المشتري وعطارد سيكونان مشاهدين في سماء الفجر، قبل شروق الشمس بحوالي ساعة ونصف وسيصلان إلى ارتفاع 14 درجة فوق الأفق الجنوبي الشرقي قبل أن يختفيان عن الأنظار بالتزامن مع انبثاق ضوء الصباح.

وأضاف أبو زاهرة، عبر الصفحة الرسمية للجمعية، أن الراصدين للظاهرة، سيلاحظون بأن المشتري أكثر سطوعًا من عطارد حيث يبلغ لمعانه (-2.0) في حين أن عطارد أخفت (+0.1)، لكن كلا الكوكبين قريبان من شروق الشمس و يرصدان في سماء مضاءة بضوء الصباح.

وتابع: "فإذا رأيت كوكبا واحدًا منخفضًا نحو الأفق فسيكون كوكب المشتري وإذا كان هذا هو كل ما تراه، فاستخدم المنظار لرؤية عطارد وعند رصده تتم محاولة رؤية هذا الكوكب بالعين المجردة فقط، بالإضافة لذلك ستكون هذه الكواكب مرئية بسهولة في نفس مجال الرؤية لتلسكوب منخفض القوة أو المناظير وستكون فرصة للتصوير الفلكي".

وأشار أبو زاهرة إلى أن هذا الاقتران يحدث بالتزامن مع وصول عطارد إلى استطالته العظمى الصباحية بمقدار 27.3 درجة غرب الشمس، ما يعني أن الكوكب في أعلى نقطة له فوق الأفق في سماء الصباح. ​

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!