اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

خسر نصف مكاسب عام في شهرين.. رحلة انهيار أسعار الذهب 70 جنيها منذ بداية 2021


كتبت – شيماء حفظي:

سجلت أسعار الذهب تراجعًا كبيرًا منذ بداية العام الجاري، حيث فقد الجرام أكثر من 70 جنيها خلال تعاملات نحو 9 أسابيع منذ بداية 2021.

وسجل سعر جرام الذهب عيار 21 خلال تعاملات اليوم الجمعة نحو 750 جنيها للجرام، مقابل 823 جنيها للجرام في أول أيام 2021، متراجعا بنحو 73 جنيها للجرام الواحد.

وبلغ سعر جرام الذهب عيار 18 سجل اليوم نحو 642.9 جنيه، وسعر الجرام عيار 24 يبلغ 857 جنيهًا، وسجل سعر الجنيه الذهب نحو 6000 جنيه.

وبهذا التراجع الكبير، خسر الذهب خلال الشهرين الماضيين، أكثر من نصف المكاسب التي حققها خلال العام الماضي بأكمله، ما يثير التساؤلات حول مصير أسعار المعدن الأصفر الذي يعد ملاذا آمنا على مدار العام الجاري.

وكانت أسعار الذهب في مصر، تمكنت من تحقيق مكاسب خلال 2020 رغم أزمة انتشار فيروس كورونا والتي أثرت على كل القطاعات الاقتصادية في مصر ودول العالم.

وارتفع جرام الذهب عيار 21 نحو 125 جنيهًا خلال العام الماضي مقارنة بسعره في بداية العام ونهايته.

ويبلغ سعر جرام 21 في آخر أيام 2020 نحو 819 جنيهًا في حين كان سعره في نهاية شهر يناير من نفس العام 694 جنيهًا.

واستمدت أسعار الذهب هذه الزيادة، من أسعار الذهب العالمية التي صعدت إلى مستويات غير مسبوقة مع تضرر النشاط الاقتصادي حول العالم من تداعيات كوورنا، وإقبال المستثمرين على الذهب باعتباره ملاذ أمان ضد التقلبات والأزمات الاقتصادية.

وعالميًا كانت الأوقية تتداول في نهاية عام 2020 عند 1878 دولارًا، وكان الذهب وصل لذروة الارتفاع في أغسطس الماضي بعدما تخطت الأوقية سعر 2035 دولارًا.

لكن مع بداية العام الجديد تعرضت أسعار الذهب عالميا لتراجعات متتالية، حتى وصل سعر الأوقية اليوم إلى 1692.13 دولار للأونصة خلال التعاملات الآسيوية، بعد أن نزل لأدنى مستوى منذ الثامن من يونيو عند 1686.40 دولار.

ويأتي انخفاض الذهب، في ظل ارتفاع الدولار وعوائد السندات بعد تصريحات لجيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي (المركزي الأمريكي) قال فيها إن الزيادة في العوائد لا تخل بالنظام.

وانخفضت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 0.6% إلى 1690.40 دولار.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!