اخبار الصحف المصريةاخبار مصرالأخبار المصريةتحقيقات وملفات

وثيقة تأمين ولائحة أسعار.. التصور الكامل لمنظومة البناء الجديدة “اشتراطات – تراخيص”



كتب- محمد نصار:

تسعى مجموعة وزارات حكومية منها الإسكان والتنمية المحلية والتعليم العالي ونقابة المهندسين والمحافظات المختلفة للانتهاء من وضع منظومة البناء الجديدة لبدء العمل بها.

وقال النائب إيهاب منصور، وكيل لجنة الإسكان بالبرلمان ونقيب مهندسي الجيزة، لمصراوي، إن المنظومة الجديدة للبناء تتكون من شقين الأول اشتراطات البناء وضوابطه والثاني صيغة تراخيص البناء الجديدة.

رؤية التعليم العالي

تتضمن رؤية وزارة التعليم العالي للخطوات التنفيذية للجامعات لتنفيذ منظومة التراخيص الجديدة لأعمال البناء الخاصة بالمدن، وكذلك عرض الرؤية النهائية المنظمة لإصدار التراخيص، و

دور الجامعات

يتمثل دور الجامعات في المنظومة الجديدة في 3 خطوات كالتالي:

الخطوة الأولى: إعداد الدليل الإرشادي للأحياء السكنية بالمدن المصرية، وتتضمن الرجوع للاشتراطات التي وضعتها وزارة الإسكان وجهاز التنسيق الحضاري، وقد تم تحديد مدة شهر لإصدار هذا الدليل.

الخطوة الثانية: تتمثل في إعداد بیان صلاحية الموقع من الناحية التخطيطية والاشتراطات البنائية، وإمداد الوحدات ذات الطابع الخاص بكافة الآليات اللازمة لفحص المستندات مثل الخرائط المساحية وشبكات المرافق التي تعدها المحافظات، وتستغرق هذه المرحلة 7 أيام تنتهي بإصدار المراكز ذات الطابع الخاص بالجامعات المصرية بيان الصلاحية بعد مراجعة الضوابط والاشتراطات البنائية والضوابط الحاكمة للطابع العمراني للمكان موضع البناء.

الخطوة الثالثة: تتمثل في الفحص والمراجعة الفنية لرسومات التراخيص، وتقوم الوحدات ذات الطابع الخاص بإصدار اعتماد فني يستغرق 21 يومًا، وفي حالة عدم المطابقة يتم إرجاع الورق خلال 7 أيام للتعديل والاستكمال.

آليات إصدار التراخيص

كشف مصدر بوزارة التنمية المحلةي، أن آلية إصدار التراخيص الجديدة تتمثل في مجموعة من الخطوات تشمل تحديد الجهات المنوطة المسئولة عن إصدار التراخيص.

وأوضح المصدر، لمصراوي، أن هذه الآلية تتضمن الخطوات المطلوبة من المواطن والاستشاري الهندسي أو المقاول.

وشدد المصدر، على أن هذه الآليات سيتم تطبيقها لفترة انتقالية يعقبها وضع تطوير جديد لمنظومة إصدار التراخيص لتصبح مميكنة بما يضمن تيسير الخطوات على طالب الترخيص.

مواجهة الفساد

أوضح النائب إيهاب منصور، أن المنظومة الجديدة تضمن القضاء على الفساد والرشوة.

وقال منصور، لمصراوي، إن المنظومة الجديدة للبناء بشقيها (الاشتراطات – التراخيص) تتضمن مواعيد محددة للحصول على الخدمات المتعلقة بالمباني بمختلف أنواعها ولذلك هي ملزمة لجهة إصدار التراخيص.

وشدد على أن المنظومة الجديدة تتضمن أسعار كل خدمة من خدمات التراخيص وهو الأمر الذي يقضي على منظومة فساد المحليات فالمواطن سيكون لديه علم بأسعار كل خدمة ما يمنع الرشاوي في المعاملات.

آلية التعامل مع جهات إصدار الترخيص

أكد النائب إيهاب منصور، أن المواطن لن يتعامل بشكل مباشر مع جهة إصدار الترخيص وهي الوحدة المحلية إلا عند تقديم طلب استخراج الرخصة فقط وباقي المعاملات ستكون من خلال مقاول أو مكتب هندسي معتمد.

تسلسل زمني

حول مواعيد إصدار الرخصة، أشار النائب إيهاب منصور، إلى أن كل خطوة لها جدول زمني ملزم لجهة الإصدار وهو ما يعني أنه لن تكون هناك مماطلة من الجهة الإدارية من أجل الضغط على المواطنين لدفع مبالغ مالية على سبيل الرشوة للإسراع في إنهاء الإجراءات.

دور المحافظات

أوضح تقرير لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي أن دور المحافظات هو وضع آلية لضبط منظومة التنسيق بين الجهات المعنية بمراجعة ومتابعة وإصدار التراخيص، واعتبار خط التنظيم ضمن آليات صلاحية الموقع، والتأكيد على تعامل الجامعات بشكل أساسى مع المركز التكنولوجي وليس المواطنين.

وأشار التقرير إلى أن دور الجامعة في المرحلة الأولى لإصدار الدليل هو دليل إرشادي لضمان ضبط الطابع الحضري للمكان، والحرص على تقليل الخطوات، وعدد الأيام المطلوبة لكل خطوة، وضمان ضبط الرسوم المالية المطلوبة مقابل الخدمة المقدمة لفحص المستندات، وإصدار التراخيص بكافة أنواعها.

وأوصى الاجتماع بضرورة إعداد نماذج لمراجعة المستندات المقدمة للجامعة، وينتهي دور الجامعة بعد إصدار التراخيص.

شركات التأمين على العقارات

تطرق تقرير التعليم العالي إلى ضرورة توضيح دور شركات التأمين على العقارات، والتي ستعتمد بشكل أساسي على تقرير الجامعة المعد بصلاحية المبنى.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!