سيارات

“Mulliner Visualiser”.. “بنتلي” تطرح تطبيقًا رقميًا يتيح لصاحبه متابعة تصنيع سيارته


دبي- (د ب أ):

طرحت شركة بنتلي البريطانية الرائدة فى صناعة السيارات الفاخرة نظامها الجديد للتجسيد المرئي Mulliner Visualiser، الذي يسهّل الآن على العملاء التنسيق مع الوكلاء عن بعد، وذلك لأجل تحقيق متطلباتهم المحدَدة فيما يتعلق بتخصيص سياراتهم.

ويُعدّ Bentley Mulliner Visualiser تطبيقا رقميا يتيح للعملاء رؤية صور الألوان والقشرات وخيارات التطريز المحدَّدة المخصَّصة من قِبَلهم، وبالتالي الحصول على تصوُّر دقيق لسيارة بنتلي الخاصّة بهم.

ويستطيع العملاء العمل مع الوكلاء أو مصمِّمي قسم Mulliner التابع لشركة بنتلي؛ حيث يمكِن لهم إعداد حتى ثلاثة ألوان مختلِفة لابتكار التصميم الداخلي الخاص بهم.

ويتميّز التطبيق الرقمي بكونه يرشد العميل، من خلال الوكيل، عبر العملية ويولّد صورًا للتصميم النهائي في الوقت الفعلي، ما يمنح الفرصة لوضع الملاحظات ويعزّز الثقة لدى العملاء بأن تصميمهم الخاص يتطابق مع رؤيتهم، وأنه جزء من التجربة ذاتها المتاحة عبر الشاشة.

كما يسمح Mulliner Visualiser للعملاء بابتكار أو مواءمة اللون الأساسي الخاص للكسوة، ويقدّم رمزا مرجعيا بهذا الخصوص يمكِن إرساله مباشرة إلى الحِرَفيين المهَرَة لدى Bentley Mulliner.

ولا تنحصر خيارات التخصيص بالمقصورة الداخلية فقط للسيارة. فقد قام قسم Mulliner بعناية بابتكار نطاق حصري ومتميّز من ألوان الطلاء، التي تتخطّى تلك المتاحة عبر مجموعة ألوان بنتلي القياسية، ما يوفر بالتالي للعملاء 26 لونًا إضافيًا للاختيار من بينها.

ويشمل النطاق الإضافي مزيجًا من خمسة عشر لونًا جامدًا ومعدنيًا، وأربعة ألوان بلمسة لامعة، وسبعة ألوان طلاء مشعّة معقَّدة ثلاثية الطبقات.

ومن شأن الخبرات العالية في مجال الرش اليدوي، والتي تكمّلها أحدث التقنيات الآلية، أن توفر أفضل اللمسات النهائية في كل سيارة.

وعبر الجمع بين فن الألوان وعلم الطلاء، تقدِّم بنتلي واحدة من أوسع باقات الألوان المتوفرة لدى أي مصنِّع للسيارات الفاخرة.

وبهدف تعزيز المزايا الحصرية للحد الأقصى، يستطيع الحِرَفيون في قسم التخصيص التابع لشركة بنتلي العمل افتراضيًا على مطابقة ألوان أي نموذج يتم تقديمه، وذلك باستخدام برنامج مبتكَر للتعرّف على الألوان بهدف تحليل مكوِّن النموذج المقدَّم وإعادة إنتاجه وفق أعلى مستويات الدقّة. وبالتالي، يمكِن اعتبار أن حدود الابتكار تتوقّف فقط مع توقّف مخيّلة العميل.

توسعة نطاق الألوان

تتضمّن الباقة الموسَّعة ألوانًا جامدة ومعدنية ولامعة ومشعّة. وتكمِّل ألوان Mulliner المجموعة السابقة المكوَّنة من 62 لونًا وتتوزّع بشكل متوازٍ ضمن طيف الألوان. ونستعرض هنا بعض الأمثلة عن الألوان المتوفرة الآن:

تم ابتداع لون Oxford Blue الأزرق للمرّة الأولى في ستينيات القرن الماضي، وهو يتميّز بكونه لونًا جامدًا أخّاذًا ومن ألوان الأزرق الأكثر قتامة ضمن مجموعة بنتلي.

وتحاكي هذه الألوان المذهلة من Mulliner الطاقة والأناقة، التي يزخر بها سباق قوارب "أوكسفورد، وكامبريدج".

أما Viridian، فهو اللون المعدني الأحدث الذي يتم تقديمه ويشكّل نفحة عصرية من لون السباقات الأخضر البريطاني التقليدي، فهذا اللون الزمرّدي الداكن الغريب مستوحى من السيارة النموذجية EXP 10 Speed 6، التي تم الكشف عنها في "معرض جنيف الدولي للسيارات" سنة 2015.

ويولّد الأخضر الداكن مع الأخضر الفاتح وألوان الأزرق الأساسية عمقا متميّزا ويمنح بُعدًا رياضيًا، بينما تجسِّد نفحات العنبر والذهب شخصية الفخامة.

التناغم بين الخارج والداخل

يستطيع العملاء الراغبون في إضفاء لمسة لونية إلى القشرات الخشبية الداخلية اختيار القشرات المطلية بنمط البيانو بواسطة Bentley Mulliner، والتي تمنح مظهرًا عصريًا جدًا، وتكمِّل بشكل رائع الباقة العريضة من خيارات الكسوات الداخلية المتوفرة.

ويتم اختيار جودة القشرة بالدقّة ذاتها من قِبَل أبرز حِرَفيي بنتلي، بغضّ النظر عما إذا كانت القشرة معالَجة أم مطلية، وذلك لضمان منح اللمسة النهائية الانسيابية ذاتها للسطح.

ومن بعدها، يجري تنعيم القشرة يدويًا قبل معالجتها، ثم الطلاء بعناية لضمان تحقيق لمسة نهائية مثالية. وبعد إنجاز الطلاء، تخضع القشرة لعملية تلميع باستخدام صوف الحمل للوصول إلى لمسة نهائية مشابهة للمرآة.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق