اخبار الرياضة العالميةاخبار الرياضة المصريةرياضة

أتلتيكو يستعيد صدارة الدوري الإسباني بثنائية في هويسكا


مصراوي ـ (د ب أ):

استعاد أتلتيكو مدريد صدارة ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم، عقب فوزه السهل 2 / صفر على ضيفه هويسكا (المتواضع) اليوم الخميس في المرحلة الحادية والثلاثين للمسابقة.

وارتفع رصيد أتلتيكو، الساعي لاستعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2013 / 2014، إلى 73 نقطة، لينفرد بالصدارة مجددا، بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب ملاحقيه جاره اللدود ريال مدريد، الذي ارتقى للقمة مؤقتا بفوزه 3 / صفر على مضيفه قادش أمس الأربعاء في المرحلة ذاتها.

في المقابل، توقف رصيد هويسكا عند 27 نقطة، ليظل في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع)، بفارق نقطة وحيدة خلف مراكز الأمان.

وافتتح آنخيل كوريا التسجيل لمصلحة أتلتيكو في الدقيقة 39، فيما تكفل يانيك كاراسكو بإحراز الهدف الثاني في الدقيقة 80، ليحقق فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني انتصاره الثاني على التوالي في البطولة.

لم تمر المباراة بمرحلة جس النبض، حيث شن هويسكا هجمة مباغتة في الدقيقة الثالثة أسفرت عن حصوله على ركلة حرة مباشرة من الناحية اليسرى، نفذت عرضية إلى ديميتريوس سيوفاس، الذي سدد وهو على بعد خطوات من المرمى، لكن يان أوبلاك، حارس مرمى أتلتيكو، تصدى للكرة ببراعة.

وكاد أتلتيكو أن يفتتح التسجيل في الدقيقة العاشرة، حينما تلقى يانيك كاراسكو تمريرة عرضية زاحفة من الجهة اليمنى، ليسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن ألفارو فيرنانديز، حارس مرمى هويسكا تصدى للكرة، التي ارتدت منه إلى ساؤول نيجويز الذي سدد مباشرة، لكن الكرة اصطدمت في وجه الحارس لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وفرض أتلتيكو سيطرته على اللقاء، واخترق هيكتور هيريرا بالكرة من الناحية اليمنى في الدقيقة 12، ليصل بها لمنطقة الجزاء، لكنه سدد تصويبة غير متقنة ذهبت إلى ركلة مرمى.

وسدد يانيك كاراسكو من خارج المنطقة في الدقيقة 15، لكن الكرة ذهبت في منتصف المرمى، ليمسكها فيرنانديز بثبات، قبل أن يطلق اللاعب نفسه قذيفة أخرى من خارج المنطقة في الدقيقة 21، اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركنية لم تسفر عن شيء.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب، وإن كان أتلتيكو ظل الأكثر استحواذا على الكرة.

لم يكن هذا الهدوء سوى الذي يسبق العاصفة، بعدما سجل آنخيل كوريا هدفا لأتلتيكو في الدقيقة 39.

وبعد سلسلة من التمريرات المتقنة بين لاعبي أتلتيكو وصلت الكرة من ماركوس يورينتي إلى كوريا، الذي سدد تصويبة زاحفة من داخل المنطقة، لتصطدم الكرة في خورخي بوليدو، لاعب هويسكا، قبل أن تعانق الشباك على يسار فيرنانديز، الذي اكتفى بالنظر إليها وهي تعانق شباكه.

واصل أتلتيكو نشاطه الهجومي خلال الوقت المتبقي من الشوط الأول، لكن دون خطورة على مرمى هويسكا، لينتهي الشوط بتقدم أصحاب الأرض بهدف نظيف.

بدأ الشوط الثاني بهجوم مكثف من جانب أتلتيكو، الذي أضاع فرصة تعزيز تقدمه في الثواني الأولى من عمر الشوط عن طريق كوكي، الذي سدد من داخل المنطقة، لكن فيرنانديز كان في الموعد.

وقاد رينان لودي هجمة لأتلتيكو من الناحية اليسرى في الدقيقة 48، ليمرر كرة عرضية زاحفة إلى كوكي، المتواجد أمام المرمى، ليسدد مباشرة لكن حارس هويسكا أبعد الكرة بصعوبة بالغة لركنية.

وأضاع خوسيه خيمينيز فرصة محققة لأتلتيكو في الدقيقة 51، حينما تابع عرضية من الجانب الأيسر عبر كوكي، ليسدد ضربة رأس، لكن الكرة ذهبت لأحضان فيرنانديز، فيما سدد لودي من داخل المنطقة في الدقيقة 59، لكن فيرنانديز واصل تألقه.

ومن أول هجمة لهويسكا خلال الشوط الثاني، حصل الضيوف على ركلة حرة مباشرة من موقع قريب من منطقة الجزاء في الدقيقة 65، لينفذها سيرخيو جوميز، الذي وضع الكرة بمحاذاة القائم الأيسر مباشرة.

واستأنف أتلتيكو هجماته من جديد، حيث أرسل يورينتي تمريرة عرضية أرضية من الجهة اليمنى إلى ساؤول نيجويز، الذي سدد مباشرة من على حدود المنطقة، لكن فيرنانديز أبعد الكرة.

وأضاع هويسكا فرصة محققة لإدراك التعادل في الدقيقة 77، حينما تلقى ساندرو راميريز تمريرة بينية، ليسدد وهو على بعد خطوات قليلة للغاية من المرمى، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتتحول إلى ركنية لم تثمر عن شيء.

وجاء عقاب أتلتيكو سريعا على ضياع فرصة هويسكا، بعدما أضاف كاراسكو الهدف الثاني للفريق المضيف في الدقيقة 80.

واستخلص يورينتي الكرة من ديميتريوس سيوفاس، لينطلق بالكرة من الناحية اليمنى، قبل أن يرسل الكرة زاحفة إلى كاراسكو، الخالي من الرقابة، الذي لم يجد أدنى صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك.

حاول هويسكا تقليص الفارق خلال الوقت المتبقي من المباراة، لكن دون جدوى، لينتهي اللقاء بفوز مستحق لأتلتيكو مدريد.

المصدر: مصراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق