اخبار الفن

قصة الزواج الذي دمر وائل نور فنياً .. تفاصيل وصور صادمة


في عام 2003 تم زواج الفنان الراحل وائل نور والفنانة أميرة العايدي، حيث وقع الأول في حبها منذ أول لقاء بينهما في أحد استديوهات تصوير أحد الأعمال الفنية.
وائل تقدم لوالدها المنتج المسرحي عبد القادر العايدي وتم عقد القران بشكل سريع بعد أن تأكد وائل من مشاعرها تجاهه، وعاشا معًا حياة زوجية سعيدة، ولكن بعد أن أنجبت طفلتها الثانية سارة، دخلت في دوامة الحياة الزوجية، وظلت 6 أعوام بعيدة عن المجال الفني بسبب رعايتها لهم.

قصة الزواج الذي دمر وائل نور فنياً .. تفاصيل وصور صادمة

أميرة بدأت تشعر ان طموحها تبتعد عنها، ودب الملل إليها، وطلبت من زوجها أن تعود للتمثيل، لكنه كان يرفض ذلك بسبب خوفه على طفليه، وكان يرفض العروض التي تقدم لها بحجة أنها ليست مهمة ولن تضيف لها.

وقيل وقتها إن أميرة أجبرت وائل على أن يقبل بأي دور من أجل المال، وجعلته من فنان يختار أدواره بعناية إلى فنان غير مميز، وبسبب ذلك بدأ اسمه الفني ينقرض من على الساحة الفنية، وهذا الأمر الذي تسبب في انفصالهما.

يذكر أن أميرة العايدي من عائلة فنية، حيث أن والدتها الممثلة عزيزة راشد، ووالدها المخرج عبد القادر العايدي، وقد تزوجت من الفنان وائل نور وانجبا طفلان لكنهما انفصلا، وبعد انفصالهام تزوجت من رجل آخر من خارج الوسط الفني.

قصة الزواج الذي دمر وائل نور فنياً .. تفاصيل وصور صادمة

وشارك أميرة العايدي في عدد كبير من الأعمال الدرامية، منها: “الفرار إلى الحب، حديث الصباح والمساء، سوق العصر، فريسكا، بطة وأخواتها، حدائق الشيطان، بعد الفراق، بره الدنيا، موجة حارة، العقرب، الحصان الأسود”.

كما شاركت في عدد من الأعمال السينمائية، منها: “جرانيتا، معلش إحنا نتبهدل، غاوي حب، صباحو كدب، كشف حساب”، وغيرها.قصة الزواج الذي دمر وائل نور فنياً .. تفاصيل وصور صادمة

وكان وائل نور قد وافته المنية يوم 2 مايو عام 2016، إثر إصـ ـابته بأزمة قلبية مفـ ـاجئة، مما سبب صـ ـدمـ ـه لجمهوره وللوسط الفني كله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!
إغلاق