اخبار المنوعاتعالم حواءقسم فيديوهات اخبارية

أخصائي تغذية تكشف النظام القاسي الذي اتبعته هنادي مهنا لفقدان وزنها



كتبت- هند خليفة

ظهرت الفنانة هنادي مهنا بإطلالة جديدة أثارت جدلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن بدت بشكل أنحف بطريقة ملحوظة جدًا.

ورجح متابعي هنادي مهنا أن يكون سر نحافتها الملحوظ يرجع إلى إجرائها عملية جراحية بتكميم المعدة، وهو ما نفاه والدها هاني مهنا الذي كشف عن أنها أجرت نظامًا غذائيًا قاسيًا لمدة أربعة أشهر.

وحول هذا النظام الغذائي الذي جعلها بهذا القوام الممشوق، أكدت الدكتورة ليندا جاد أخصائي التغذية العلاجية، أن تكون تلك النتيجة لحالتين فقط هما إجراء عملية تكميم لكنها لا ترغب بالإفصاح عن ذلك، أو أن تكون الفنانة الشابة اتبعت نظام الصيام المتقطع، بتناول ثلاث وجبات على مدار ثمانية ساعات فقط، نافية مزاعم أنها اتبعت نظام الكيتو الذي وصفته بأنه غير صحي.

وأوضحت أخصائي التغذية العلاجية، في تصريح لـ"مصراوي"، أن الثمانية ساعات تبدأ من الساعة الحادية عشر صباحًا وتنتهي في السابعة مساء، مشيرة إلى أن الوجبات تكون عبارة عن بروتينات "لحم أحمر- أسماك- دواجن"، وخضروات ومنتجات ألبان إضافة إلى جميع أنواع البقوليات.

وأضافت أنه يمكن تناول الدهون الصحية، على أن يتم منع الأكلات المقلية وتناول السكريات والنشويات، كما يمنع المشروبات الغازية.، مشددة على ضرورة عدم إلغاء أي وجبة من الوجبات الثلاثة.

وأشارت إلى أن نظام الصيام المتقطع له نتائج هائلة، فمن الصعب عودة الوزن الزائد مرة أخرى حال الالتزام وعدم الإفراط في الطعام، مشددة على ضرورة أن يكون نظام حياة.

وحول مزايا هذا النظام توضح أخصائي التغذية العلاجية أنه يمنح الجسد فرصة لحرق الدهون الموجودة به، وأن يمنحه طاقة، مؤكدة أنه ليس له أي عيوب وصحي لكنه لا يفضل لمرضى السكري.

وأفادت بأنه حال الالتزام بهذا النظام ستظهر النتائج على الجسم بعد أول شهر ليكون أنحف، وحول كمية الوزن التي يتم خسارته خلال تلك المدة فأوضحت أنه يعد طريقة لتخسيس المقاسات وهو ما تظهر به الفنانة الشابة التي بدت نحيفة جدًا.

المصدر: مصراوي

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!