اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

تسلم الرئيس تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية واستقباله عقيلة صالح وحفتر بصحف اليوم



القاهرة – أ ش أ:
تصدر تسلم الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية واستقباله عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي، والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية اهتمامات وعناوين صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الأربعاء.
ففي صفحتها الأولى وتحت عنوان “شهادة نجاح للدولة والشعب على تجاوز التحديات”، ذكرت صحيفة “الأهرام” أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أن تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر، ليس فقط شهادة للدولة المصرية، ولكنها شهادة نجاح الشعب المصري الذي تحمل كثيرًا حتى استطاع تجاوز تحدياته الصعبة، مشيرا إلى أن الشعب تحمل الكثير من التبعات التي واكبت برنامج الإصلاح الاقتصادي، الذي مثل عبئا على المجتمع بالكامل على اختلاف مستوياته، وقال إن المصريين استطاعوا من خلال صبرهم وتحملهم الخروج بهذا التقرير المشرف.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء ذلك في كلمة الرئيس السيسي أمس، تعقيبا على الحلقة النقاشية التي شهدت الإعلان عن تفاصيل تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي ٢٠٢١ بعنوان “التنمية حق للجميع.. مصر المسيرة والمسار”.
وطالب الرئيس خلال كلمته بضرورة الإشارة في التقارير المقبلة إلى الظروف التي أحاطت بمصر والمنطقة بالكامل خلال السنوات الماضية، مشيرا إلى وجود نحو 6 ملايين ضيف في مصر يعيشون جنبا إلى جنب مع الشعب المصري على الرغم من ذلك استطاع الشعب المصري تجاوز تلك التحديات.
وأوضح الرئيس أنه بجانب إجراءات الحماية الاجتماعية التي اتخذتها الدولة لمواجهة الفقر، جاء مشروع حياة كريمة لتطوير جميع قرى الريف المصري الذي تم رصد أكثر من 700 مليار جنيه لتنفيذه خلال ثلاث سنوات بدلا من عشر سنوات، مطالبا بتسجيل تلك النقطة في التقرير المقبل الذي سيصدر بعد عامين، مشيرا إلى أن هذا المشروع سوف يحول حياة أكثر من 58 مليون مصري للأفضل، ومشددا على أن الدولة مصرة على تنفيذ المشروع بالكامل في جميع المجالات سواء في الصرف الصحي أو المدارس أو باقي الأنشطة الأخرى، وأن التقرير المقبل سيرصد حجم التطور الهائل على المستوى القومى.
وأشار الرئيس السيسي إلى أن مصر أنفقت منذ عام 2014 نحو 600 إلى 700 مليار جنيه لمشروعات معالجة مياه الصرف الصحي فقط، مطالبا الحكومة بتنظيم رحلات إلى البحيرات المصرية التي أعادتها الدولة كما كانت في السابق مثل بحيرة المنزلة، مشيرا إلى أن الدولة تقوم بعمل غير مسبوق في مصر والمنطقة من خلال معدلات عمل غير مسبوقة، ولم نترك قطاعا إلا وتم التدخل فيه لمعالجته، وطالب الرئيس السيسي بأن يتم تنظيم تلك الرحلات للجامعات ووسائل الإعلام ليسعد الشعب بإنجازه، وطالب الحكومة بتوفير كل البيانات الخاصة بالتقرير.
وفي متابعتها لنشاط الرئيس أمس ذكرت صحيفة “الأخبار” أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد مواصلة مصر جهودها للتنسيق مع كل الأشقاء الليبيين خلال الفترة المقبلة، بما يسهم في ضمان وحدة وتماسك المؤسسات الوطنية الليبية، وصــولا إلى إجراء الاستحقاق الانتخابي الهام برلمانيا ورئاسيا المنتظر بنهاية العام الجاري.
وأشـــار الــرئــيــس السيسي إلــى أهمية منع التدخلات الخارجية التي تهدف في الأســاس إلى تنفيذ أجنداتها الخاصة على حساب الشعب الليبي، وكذا إخراج كل القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضــي الليبية.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء خلال استقبال الرئيس السيسي أمــس كــلا مــن عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي، والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية، بحضور اللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة.
ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية قوله إن اللقاء تناول التباحث حــول آخــر التطورات على الساحة الليبية في ضوء خصوصية العلاقات المتميزة التي تربط مصر بليبيا وشعبها الشقيق، والسياسة المصرية الراسخة باعتبار استقرار ليبيا على المستويين السياسي والأمني جزءا من استقرار مصر.
مــن جانبهما، أعـــرب المشير خليفة حفتر وعقيلة صــالــح عــن تقديرهما الكبير للدور المصري الــرائــد، وجهودها الحثيثة والصادقة فــي دعـــم ومــســانــدة أشــقــائــهــا فــي ليبيا منذ انــدلاع الأزمــة وحتى الآن في إطــار العلاقات الممتدة والأخوية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، مــعــربــان عــن تقديرهما للرئيس والــشــعــب المــصــري لــلــوقــوف بجانب أشقائهم الليبيين في إدارة المرحلة الانتقالية، ومساندتهم في المسئولية التاريخية الملقاة على عاتقهم، عن طريق المساهمة في توحيد الجيش، فضلا عن التجربة المصرية التنموية إلى ليبيا والاستفادة من خبرة وإمكانات الشركات المصرية العريقة.
كــمــا أكـــدا مواقفهما مــع المــنــظــور المــصــري لإدارة المرحلة الانتقالية الليبية، خــاصــة ما يتعلق بضرورة ضمان عقد الانتخابات الرئاسية والــبــرلمــانــيــة قبل نهاية الــعــام الجــــاري، وذلــك بالتوازي مع تعزيز المسار الأمني من خلال إلزام الجهات الأجنبية بإخراج العناصر المرتزقة من داخل الأراضــي الليبية.
وفي الشأن التعليمي، وتحت عنوان “السبت.. بدء ثالثة تنسيق”، ذكرت صحيفة “الأهرام” أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي قررت بدء المرحلة الثالثة والأخيرة من التنسيق للحاصلين على الثانوية العامة هذا العام، للقبول في الجامعات والمعاهد العليا، السبت المقبل.
وأوضحت الصحيفة أن المرحلة تشمل الناجحين بحد أدنى ٥٠٪ في الدور الأول، وعددهم ٦٦ ألفا و٩٩٧ طالبا، منهم ٤٢ ألفا و٦٥ طالبا بالعلمي، و٢٤ ألفا و٩٣٢ بالأدبي، بالإضافة إلى المتخلفين عن التقدم من المرحلتين الأولى والثانية، وذلك من خلال موقع التنسيق الإلكتروني على مدى ٣ أيام.
ونقلت “الأهرام” عن السيد عطا، رئيس قطاع التعليم بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي المشرف العام على مكتب التنسيق، قوله إنه سيتم إرجاء إعلان نتيجة ترشيحات المرحلة الثالثة (الدور الأول) حتى تسجيل رغبات الطلاب الناجحين في الدور الثاني، ثم سيتم إعلانها كاملة.
ومن المنتظر أن يتبقى لطلاب المرحلة الثالثة ما يقرب من ١٠٠ ألف مكان خال في الجامعات الحكومية.
وتحت عنوان “768 ألف معلم حصلوا على لقاح كورونا”، ذكرت صحيفة “الجمهورية”، أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أعلنت، أمس أعداد العاملين بالتعليم قبل الجامعي الذين تلقوا لقاح التطعيم ضد كورونا.
وأشارت الوزارة إلى أن أعداد العاملين بجميع المديريات الحاصلين على جرعتي لقاح التطعيم، حتى الآن، يبلغ 266 ألفا و995 عاملا بنسبة 17٪ بينما يبلغ أعــداد العاملين الحاصلين على جرعة واحدة 501 ألف و697 عاملا بنسبة 31٪، ويبلغ عــدد المسجلين لتلقى اللقاح 859 ألفا و942 مسجلا بنسبة 56 % في حين أن عدد العاملين الجاري تسجيلهم 67 ألفا و992 عاملا بنسبة 4٪ من إجمالي مليون و604 آلاف و891 على مستوى المديريات في 27 محافظة.
وتحت عنوان “صرف مستحقات أسر الشهداء ومصابي العمليات”، ذكرت صحيفة “الأهرام” أن بنك بدأ ناصر الاجتماعي بدأ، أمس، في صرف مستحقات أسر الشهداء والمصابين المدنيين في العمليات والحوادث الإرهابية بواسطة بطاقات الصرف الإلكترونية.
وأكدت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي رئيسة مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، أن قيمة التعويض تصرف دفعة واحدة للمستحقين من المدنيين، بواقع ١٠٠ ألف جنيه لأسرة كل شهيد، بينما يعوض المصاب طبقا لنسبة العجز التي حددها القانون.
وعودة إلى صحيفة “الأخبار” التي ذكرت تحت عنوان “مدبولي: تعزيز التعاون مع الدول الأفريقية بمشروع المزارع النموذجية”، أن د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أكد أن مشروع إنشاء مزارع مصرية نموذجية مشتركة في القارة الأفريقية يعد أحد المشروعات التنموية المهمة لتفعيل العلاقات مع دول القارة، مشيرا إلى حرص الدولة على نشر منظومة هذه المزارع بالدول والتجمعات الأفريقية، كوسيلة من وسائل التقارب وتعزيز الروابط مع جيرانها، في ضوء مساعي القيادة السياسية لتحقيق التكامل مع أشقائنا الأفارقة، جاء ذلك خلال لقائه السيد القصير وزير الزراعة لاستعراض مشروع المزارع المصرية النموذجية في أفريقيا والخطط المستقبلية للتوسع في إنشائها.
من جانب آخر، ذكرت صحيفة “الأخبار” أن رئيس الوزراء أكد أهمية دور وزارة الثقافة ضمن مبادرة «حياة كريمة» في غرس بذور التوعية والحث على القراءة والتعلم والمساهمة في بناء عقول الأجيال القادمة، مشيرًا إلى أن بناء الإنسان لا يقل أهمية عن ارتفاع البنيان وهو ما تدركه الدولة جيدا وتحرص عليه.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء في اجتماع مع د. إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة لاستعراض تقرير حول أنشطة الوزارة في القرى المستهدفة ضمن المبادرة الرئاسية بمحافظات أسيوط والشرقية والبحيرة والإسكندرية خلال الفترة من بداية أغسطس إلى 2 سبتمبر الحالي في إطار حرص الدولة على الارتقاء بحياة المواطنين.
وأوضحت الوزيرة أن وزارة الثقافة قامت بتنفيذ 409 أنشطة ثقافية في أسيوط خلال الشهر الماضي استفاد منها حوالي 42 ألف مواطن بالعديد من قرى مركز ساحل سليم، وأشارت إلى أنه تم أيضا تنفيذ 22 ليلة عرض مسرحية خلال الفترة من 15 أغسطس 2 سبتمبر الحالي في 16 قرية بالشرقية والبحيرة والإسكندرية حضرها حوالي 21 ألف مواطن، كما أنه تم تزويد 56 مكتبة مدرسية بالعديد من المراحل التعليمية بحوالي 10813 كتابا و2500 مطوية ثقافية.​

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!