اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

رئيس الوزراء يتابع جهود هيئة تنمية الصعيد ومقترحات الرؤية التنموية



كتب – محمد غايات:
أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، دعم الحكومة لهيئة تنمية الصعيد لأداء دورها المهم المتمثل في وضع خطة للإسراع بمشروعات التنمية لمناطق الصعيد، موضحا أن ذلك يتسق مع اهتمام الدولة الأصيل بالصعيد ضمن خطتها لتحقيق التنمية الشاملة، وذلك عبر تنفيذ المشروعات المحققة لعائد تنموى ونسب مرتفعة من التشغيل، وجذب الاستثمارات اللازمة في محافظات الوجه القبلي.
جاء ذلك خلال ترؤس مدبولي، مساء اليوم الثلاثاء، اجتماعًا لمتابعة جهود هيئة تنمية الصعيد خلال الفترة الماضية ومقترحات الرؤية التنموية، بحضور شريف صالح رئيس الهيئة.
من جانبه، عرض رئيس هيئة تنمية الصعيد، تقريراً أشار خلاله إلى أن الهيئة تقوم خلال الفترة من مارس 2019 حتى سبتمبر 2021، بتنفيذ 14 مشروعاً لصالح 6 محافظات بالصعيد، بتكلفة إجمالية نحو 588 مليون جنيه.
وعلى نحو تفصيلي، أوضح رئيس الهيئة أنه تم إدراج 5 مشروعات بموازنة العام المالي 2019 – 2020 بإجمالي تكلفة 200 مليون جنيه، تشمل مشروعا جديداً لزراعة نبات الجوجوبا بمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، بمساحة إجمالية 3 آلاف فدان، تبدأ بـ 1000 فدان كمرحلة أولى، إلى جانب 4 مشروعات رفع كفاءة، تتضمن رفع الطاقة الإنتاجية لمشروع مزرعة الدواجن التكاملي بالعزب بمحافظة الفيوم، لتكون 350 ألف طائر/ 70 يوما، وزيادة القدرة التشغيلية لمزرعة الدواجن والمجزر الآلي بالمطاهرة بمحافظة المنيا، لتكون 200 ألف طائر/ 70 يوما للمزرعة، و1.6 مليون طائر سنوياً للمجزر، وتطوير مركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية لصناعة العسل الأسود بقرية تونة الجبل بمركز ملوى بمحافظة المنيا لتشغيل المصنع بطاقة إنتاجية 3 أطنان عسل يومياً، وأيضاً مشروع تطوير موقف الحواتم للسيارات بمحافظة الفيوم، ليتسع لـ 180 سيارة ويضم 40 محلاً تجارياً، و19 مكتباً إدارياً.
وفيما يتعلق بخطة العام المالي 2020 – 2021، أشار شريف صالح إلى أن الهيئة بدأت تنفيذ 7 مشروعات بتكلفة نحو 183 مليون جنيه، تشمل مشروعين جديدين هما مجمع حرف تراثية على مساحة 1000 م2، للحفاظ على الحرف التراثية وتحديداً السجاد بقرية دسيا بمحافظة الفيوم وزراعة 70 فداناً بالتوت، وكذا مشروع تدوير المخلفات الزراعية وتحديداً مخلفات مصنع إنتاج العسل الأسود لإنتاج الطاقة البديلة بقرية تونة الجبل بمركز ملوى بمحافظة المنيا.
ولفت رئيس الهيئة إلى أن خطة العام المالي 2020 – 2021 تضمنت أيضاً تنفيذ 6 مشروعات للتطوير ورفع الكفاءة، تشمل رفع الطاقة الإنتاجية لمزرعة الدواجن بقرية شوشة، بمركز سمالوط بمحافظة المنيا لتصبح 133 مليون بيضة/سنوياً، وزيادة الطاقة التخزينية لمصنع تعبئة وتغليف البلح بمركز الخارجة بمحافظة الوادى الجديد إلى 4000 طن بلح، إلى جانب رفع كفاءة 21 وحدة بيطرية بمحافظة سوهاج، وزيادة الطاقة الإنتاجية لمصنع إنتاج الخشب المضغوط غرب طهطا بمحافظة سوهاج ليصل إلى 25 ألف م3 خشب مضغوط، بالإضافة إلى تنفيذ مشروع تنمية قرى وادى كركر بأسوان، يتضمن إحلال وتجديد محطة مياه، إنشاء خزان علوى سعة 500 م3، تطوير مشاية المأخذ العائم، تنفيذ مركز الشباب، مركز الحرف التراثية، ساحة انتظار السيارات، وتطوير المدخل العام للقرى.
وقال إن خطة العام المالي الحالي 2021 – 2022، تتضمن تنفيذ مشروعات جديدة بتكلفة إجمالية 205 ملايين جنيه، تشمل تطوير زراعة القصب بنظام الشتل والرى المطور بمركز كوم أمبو بمحافظة أسوان، بواقع صوبة زراعية مجهزة و2 صوبة سلكية، مساحة الصوبة 13680 م2 وتصنيع صوانى بلاستيكية لزوم الشتل لإنتاج 10 ملايين شتلة قصب سكر فى الموسم تكفى لزراعة حوالى 1500 فدان، بالإضافة إلى مشروع استصلاح واستزراع مساحة 19 ألف فدان بمنطقة أبو طرطور بمحافظة الوادى الجديد بتنفيذ عدد 50 بئراً لزراعة مساحة 10 آلاف فدان.
وعرض شريف صالح، خلال الاجتماع، رؤية الهيئة لتنمية محافظات الصعيد، لافتأً إلى أنها تتضمن إعداد قاعدة بيانات موحدة لتنمية محافظات الصعيد تتضمن جميع المشروعات الحالية والمخططة والمنفذة من جميع الجهات، مع دراسة النطاق الجغرافي لهذه المشروعات وتحديد المناطق التى لا يشملها أعمال التنمية الحالية والمقترحات المستقبلية ومسئولية التنفيذ لهذه المناطق.
وأضاف أن رؤية الهيئة تتضمن كذلك دراسة أنشطة السكان بمحافظات الصعيد، لاختيار أنسب المشروعات وفق أولويات مدروسة، إلى جانب السعي لجذب الاستثمارات المحلية والدولية فى جميع القطاعات لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، التسويق الجيد لفرص الاستثمار بمحافظات الصعيد، والاشتراك فى مبادرة حياة كريمة لتحقيق التنمية المستدامة، لتوفير فرص عمل مستقرة ومشروعات اقتصادية متكاملة.
وأشار رئيس هيئة تنمية الصعيد، إلى أنها في سبيل تحقيق رؤيتها تقوم بالعمل على عدة محاور، أولها المحور الاجتماعي، من خلال تدريب وتأهيل الشباب على المهن والحرف المختلفة بقرى الصعيد مع تفعيل مشروع التعليم الفني وذلك بإنشاء مراكز للتدريب مع تحديث وتطوير الحرف اليدوية والتراثية وفتح منافذ تسويقية بجميع المعارض داخل وخارج مصر .
وفيما يتعلق بالمحور الصناعي، أوضح رئيس الهيئة أنها تسعى لإقامة مجمعات للورش الحرفية الصغيرة بالقرى فى إطار مبادرة حياة كريمة، وإعادة تأهيل الصناعات القائمة بالمحافظات لتعظيم الاستفادة منها وتحقيق الأهداف التنموية، فضلاً عن إقامة صناعات إستراتيجية، كما تستهدف في المحور الزراعي، دراسة المناطق الصحراوية القابلة للاستزراع مع التوسع فى استخدام المياه الجوفية ومياه الصرف المعالج، مع دراسة المنتجات الزراعية وكيفية الاستفادة منها لتعظيم القيمة المضافة.
وأكد أن الهيئة تستهدف العمل على المحور اللوجستي، من خلال إنشاء مناطق لوجستية بالمناطق ذات الأولوية الأولى مع الاستفادة من الدراسات التى تمت لصالح منطقة المثلث الذهبى، وكذا إنشاء ميناء تجارى على ساحل البحر الأحمر ملحق به منطقة حرة، وأما على المحور العمراني، فإنها تقوم بتفعيل دور قرى الظهير الصحراوى بتوفير المشروعات الزراعية والصناعية والحرفية لخلق فرص عمل مباشرة وغير مباشرة، إلى جانب التنسيق مع هيئة المجتمعات العمرانية لوضع آلية جديدة لاستحداث وسائل الجذب بالمدن الجديدة.
وأضاف أن الهيئة تستهدف على المحور السياحي، استغلال المناطق غير المأهولة على ساحل البحر الأحمر لإنشاء كيانات سياحية وتنشيط السياحة الدينية والعلاجية مع الترويج لها عالمياً، واستغلال المواقع الأثرية بالمنيا وأسيوط وسوهاج، وربطها بالبرامج السياحية بمحافظات البحر الأحمر والأقصر وأسوان.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!