اخبار الاقتصاد العالمياخبار الاقتصاد المصريمال واعمال

وزير البترول: 7 ملايين وحدة سكنية جديدة تعمل بالغاز الطبيعي خلال 3 سنوات


كتب- مصطفى عيد:
قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، إنه تم توصيل الغاز الطبيعي إلى 1.2 مليون وحدة سكنية خلال العام المالى الماضى ليصل إجمالى عدد الوحدات السكنية المستفيدة من الخدمة إلى 12.3 مليون وحدة سكنية على مستوى الجمهورية.
وأشار الوزير، إلى أن الوحدات السكنية المقرر خدمتها بالغاز الطبيعى خلال المرحلة الأولى من مبادرة حياة كريمة والمقدرة بـ 4 ملايين وحدة سكنية وكذلك استمرار المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى بمعدلاته الحالية سيضيفان 7 ملايين وحدة سكنية جديدة خلال السنوات الثلاث القادمة إلى الوحدات السكنية العاملة بالغاز الطبيعى كوقود.
وأضاف الملا – خلال رئاسته اجتماع الجمعية العامة للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) لاعتماد نتائج الأعمال عن العام المالى 2020 /2021 عبر تقنية الفيديوكونفرانس – أن مبادرات القيادة السياسية لدعم استخدامات الغاز الطبيعي بالسوق المحلى كان لها مردود مهم ومؤثر فى الحياة اليومية للمواطنين من خلال التوسع الكبير فى توصيل الغاز الطبيعى للمنازل في المناطق المختلفة بمصر وسرعة توصيله لقرى الريف المصري علاوة على الطفرة الكبيرة في عمليات تحويل السيارات لاستخدام الغاز كوقود وإنشاء المحطات الجديدة لتموين السيارات بالغاز.
وأوضح الدكتور مجدي جلال رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) خلال استعراضه لأهم مؤشرات الأداء لصناعة الغاز الطبيعى خلال العام المالى 2020 /2021 أن هناك 9 مناطق للبحث عن الغاز الطبيعى تم طرحها فى المزايدة العالمية التى جرى الإعلان عنها فى مارس الماضى وتم مد موعد إغلاقها حتى نهاية الشهر الحالي.
وأضاف جلال، أنه جرى توقيع 9 اتفاقيات جديدة للبحث عن الغاز الطبيعى مع شركات عالمية بإجمالى استثمارات يناهز مليار دولار ومنح توقيع بلغت 24 مليون دولار، ليصل بذلك إجمالى عدد الاتفاقيات السارية فى هذا المجال إلى 44 اتفاقية بحث ، لافتاً إلى التعجيل بالعمل فى مناطق الاتفاقيات الجديدة فور توقيعها والانتهاء من تنفيذ برامج المسح السيزمي ثلاثى الأبعاد باستخدام أحدث التكنولوجيات لأكثر من 33 ألف كم مربع فى إطار الأنشطة الاستكشافية بمناطق البحث عن الغاز فى البحر المتوسط.
وأشار إلى أن العام الماضى شهد تحقيق 8 اكتشافات جديدة للغاز الطبيعى بواقع كشفين بالبحر المتوسط و6 اكتشافات بالصحراء الغربية والتى أضافت احتياطيات جديدة من الغاز الطبيعى تقدر بحوالى 600 مليار قدم مكعب، كما تم تنفيذ 4 مشروعات لتنمية وإنتاج الغاز من الحقول المكتشفة باستثمارات أكثر من 4 مليارات دولار، وتم وضع 15 بئراً جديدة على خريطة إنتاج الغاز بمتوسط إنتاج يومى 4ر1 مليار قدم مكعب غاز وأكثر من 25 ألف برميل متكثفات.
ولفت إلى أن إجمالى متوسط إنتاج الغاز الطبيعي بلغ أكثر من 8ر6 مليار قدم مكعب وأنه تم إمداد جميع القطاعات بنسبة 100% وتغطية كامل احتياجات السوق المحلى وأن متوسط الاستهلاك المحلى يومياً من الغاز الطبيعي بلغ ما يزيد على 6 مليار قدم مكعب حيث جاء قطاع الكهرباء فى مقدمة القطاعات المستهلكة للغاز بأكثر من 60% ثم قطاع الصناعة بأكثر من 22% يليه قطاع صناعة البتروكيماويات ومشتقات الغاز بنحو 11% و6% للمنازل وتموين السيارات .
وفى مجال تصدير الغاز الطبيعى يتم التصدير إلى الأردن عبر خطوط الأنابيب ، وتم تصدير الغاز الطبيعى المسال إلى الأسواق العالمية بإجمالى 71 شحنة من مصنعى إدكو ودمياط لتصدير الغاز الطبيعى المسال على ساحل البحر المتوسط وذلك بعد استئناف العمل بمصنع دمياط بعد توقف دام 8 سنوات ، علاوة على تصدير 68 شحنة من البروبان أحد مشتقات الغاز الطبيعى مرتفعة القيمة، وفقا لجلال.
كما تم توصيل الغاز لـ 61 منشأة صناعية ليصل الإجمالى إلى 2646 عميلا صناعياً، وتوصيل الغاز لـ 1666 منشأة تجارية ليصل الإجمالى إلى 24.1 ألف مستهلك تجارى منهم حوالى 3500 مخبز بلدى من المخابز المدعومة، بحسب رئيس ايجاس.
وقال إنه فى الوقت الذى تم فيه مد الخدمة لـ 88 منطقة يدخلها الغاز الطبيعى لأول مرة خلال العام 21/20 يتم تحديث الخطة القومية لتغذية باقى العملاء المتاحين بمختلف محافظات مصر للتوصيل بإضافة قرى مبادرة (حياة كريمة) التى تستهدف توصيل شبكات الغاز الطبيعى إلى 52 مركزاً و 1413 قرية وحوالى 4 مليون وخمسة وسبعون ألف وحدة سكنية ، وقد تم بالفعل توصيل الغاز إلى 59 قرية وجارى العمل فى 267 قرية ، كما تم استحداث وسائل غير تقليدية للتوصيل باستخدام ناقلات الغاز المضغوط وذلك للمناطق البعيدة عن الشبكة كمحافظة الوادى الجديد حيث تم تحويل عدد 5000 عميل بالغاز الطبيعى فى مدينة الخارجة خلال العام المالى السابق .
وفيما يخص التوسع فى استخدام الغاز الطبيعى المضغوط كوقود فى السيارات تم خلال العام تحويل أكثر من 51 ألف سيارة ليصل الإجمالى إلى 370 ألف سيارة تعمل بالغاز وتم خلال العام إنشاء 27 مركز تحويل ليصل إجمالى المراكز بنهاية العام إلى 105 مركز تحويل ، وتم إنشاء وتشغيل 163 محطة تموين سيارات بالغاز الطبيعى ليصل الإجمالى إلى 369 محطة، وفقا لرئيس الشركة.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!