اخبار الرياضة العالميةرياضة

مانشستر سيتي يُسقط تشيلسي ويعود لطريق الانتصارات في الدوري الإنجليزي


كتب- إبراهيم علي
نجح نادي مانشستر سيتي الإنجليزي من الفوز على نظيره تشيلسي، بهدف نظيف، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي الممتاز.
وأحرز جابرييل جيسوس هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 53 من عمر المباراة.
وثأر الفريق السماوي من البلوز، بعد تعرضه لـ3 هزائم متتالية، كان آخرها خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.
ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى النقطة 13 في المركز الثاني، بينما تراجع تشيلسي إلى المركز الثالث برصيد 13 نقطة.
تفاصيل المباراة
شهدت الدقائق الأولى من عمر المباراة، سيطرة واضحة من فريق مانشستر سيتي، والذي ضغط بشكل كبير على دفاعات فريق تشيلسي، ومنعه من امتلاك الكرة.
وحاول سيتي فك التكتل الدفاعي لفريق تشيلسي ولكن دون جدوى، وجاءت الخطورة الأولى في الدقيقة 34 من زمن اللقاء، عندما لعب جريليش كرة لرودري الذي سدد كرة قوية ولكنها اصطدمت في روديجير لاعب تشيلسي وتحولت لركنية.
وخرج رييس جيمس لاعب تشيلسي في الدقيقة 30 من عمر المباراة، متأثراً بإصابته، ليدخل تياجو سيلفا بدلاً منه.
وسدد دي بروين كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 39 من عمر المباراة، ولكن كرة اللاعب البلجيكي جاءت بعيدة عن مرمى البلوز.
وبدأ سيتي الشوط الثاني بسيطرة أيضاً كما أنهى الشوط الأول من اللقاء، وجاءت الخطورة عن طريق جاك جريليش الذي سدد كرة مقوصة من على حدود منطقة جزاء تشيلسي، ولكن الكرة مرت بجانب القائم الأيسر للحارس ميندي.
وافتتح جابرييل جيسوس لاعب مانشستر سيتي أهداف اللقاء في الدقيقة 53 من عمر اللقاء، بعدما وصلت له كرة من كانسيلو، ليروض المهاجم البرازيلي الكرة ويسدد كرة اصطدمت في أقدام مدافعي تشيلسي، لتغير اتجاهها وتتجه نحو الشباك تحت أنظار ميندي حارس تشيلسي الذي ظل واقفاً في مكانه يشاهد الكرة وهي تعانق الشباك.
وكاد جريليش أن يضيف الهدف الثاني في اللقاء لصالح فريق مانشستر سيتي، بعد أن راوغ أزبلكويتا مدافع تشيلسي، وأطلق تسديدة أرضية قوية ولكنها مرت بجانب مرمى ميندي حارس البلوز في الدقيقة 58.
وتواصلت خطورة مانشستر سيتي، بعد أن أنقذ تياجو سيلفا فريقه من تلقي هدف ثاني في المباراة، بعد أن أخرج تسديدة جابرييل جيسوس من على خط مرمى فريقه.
وتمكن تشيلسي من إحراز هدف في الدقيقة 62 من زمن اللقاء، بعد أن انفرد هافرتز بالمرمى ومرر كرة بينية إلى لوكاكو الذي سجل في المرمى الخالي، ولكن الحكم يلغي الهدف بداعي التسلل على هافرتز الذي كان متسللا في بداية الهجمة.
وكاد سيتي أن يُضيف الهدف الثاني، بعدما لعب دي بروين كرة عرضية من ركلة ثابتة، وصلت إلى لابورت الذي لمس الكرة بقدمه، ولكن الكرة مرت بجانب القائم الأيمن للحارس ميندي في الدقيقة 78.
وأهدر جريليش فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 82 من زمن اللقاء، بعد أن وصلت له كرة بينية داخل منطقة الجزاء، ليسددها ولكن ميندي حارس تشيلسي يتصدى للكرة ببراعة.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!