أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

مسؤولة في الحكومة الصومالية ضمن ضحايا هجوم مقديشو



وكالات:
قال المتحدث باسم الحكومة الصومالية، محمد إبراهيم معلمو، إن من بين القتلى في هجوم مقديشو، حبق أبوبكر، وهي مستشارة لشؤون المرأة وحقوق الإنسان في مكتب رئيس الوزراء محمد حسين روبلي.
ووصفها في منشور على حسابه عبر فيسبوك بأنها “كانت من ركائز مكتب رئيس الوزراء لشؤون المرأة”.
ولم يتضح على الفور هل كانت حبق في الموكب أم تصادف وجودها في مكان قريب عند وقوع الانفجار.
وأكدت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم. وكثيرا ما تنفذ الحركة مثل هذه التفجيرات. وتستهدف الحركة الإطاحة بالحكومة وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.
وقال عبدالعزيز أبومصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية بحركة الشباب، لوكالة “رويترز” عبر الهاتف “إن مجاهدا يقود سيارة ملغومة استهدف ركب سيارات كان متجها إلى القصر (الرئاسي)”.
وصرّح المتحدث باسم الشرطة الصومالي، علي حسن، لوكالة الأنباء الألمانية بأنه “تم التأكد من مقتل 15 شخصا، بينهم طفلان، وثلاثة من قوات الأمن، ومنفذ الهجوم”. وكان معظم الضحايا من المدنيين.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!