اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

تفقد السيسي أعمال تطوير الطرق والمحاور الجديدة بالقاهرة يتصدر اهتمامات الصحف



القاهرة- (أ ش أ):
تصدر تفقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أعمال تطوير الطرق والمحاور الجديدة بالقاهرة الكبرى، اهتمامات صحف القاهرة الصادرة، صباح اليوم السبت.
ففي (الأهرام) وتحت عنوان (السيسي يتفقد الطرق المؤدية للعاصمة الإدارية.. ويناقش العاملين حول سير الأعمال)، ذكرت الصحيفة أن الرئيس السيسي تفقد، أمس، أعمال تطوير الطرق والمحاور الجديدة بالقاهرة الكبرى، التي تربط منطقة شرق القاهرة من محاور: الشهيد، جيهان السادات، الميثاق، وشينزو آبي المؤدية إلى مدينة القاهرة الجديدة، ومنها إلى العاصمة الإدارية والمدن الجديدة.
وأضافت الصحيفة أن الرئيس توقف خلال جولته؛ لمناقشة العاملين بكوبري سمير غانم، الذي يربط بين محور شينزو آبي والقاهرة الجديدة، مروراً بمحور نجيب محفوظ؛ للاطلاع على الموقف التنفيذي وسير الأعمال.
وأشارت إلى أن الرئيس قام كذلك بالمرور على عدد من المحاور الجاري تطويرها حالياً في منطقة القاهرة الجديدة، وهي محور مصطفى كامل، محور يوسف السباعي، محور طه حسين، ومحور السادات، الذي يحتوي على 3 أعمال صناعية وكباري سيارات، وذلك لتحرير وتسهيل الحركة المرورية داخل تلك المناطق، وصولا لسلسلة المدن الجديدة في امتداد اتجاه شرق القاهرة وإلى العاصمة الإدارية الجديدة.
وتابعت الصحيفة أن الرئيس اطلع على أعمال إنشاء خطوط الانحدار الرئيسية لتطوير منظومة الصرف الصحي بمدينة القاهرة الجديدة، والتي تتم بالتزامن مع إنشاء الطرق والمحاور الجديدة، وذلك لنقل مياه الصرف الصحي بطريقة الانحدار بالخطوط الرئيسية إلى محطة المعالجة بالجبل الأصفر بمسارها بطريق السويس.
أما (أخبار اليوم) ذكرت تحت عنوان (اليوم صرف الدعم النقدي لمستحقي “تكافل وكرامة”) أن نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي وجهت بصرف مساعدات برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة عن شهر أكتوبر اليوم من مكاتب البريد المصري، ويبلغ عدد المستفيدين من البرنامج ما يزيد على 8ر3 مليون أسرة، بقيمة إجمالية تزيد على المليار ونصف المليار جنيه شهريا.
وأضافت الصحيفة أن قيمة الدعم المستحق شهريا لمستفيدي “كرامة” تبلغ ما يزيد على 597 مليون جنيه بواقع 450 جنيها للمسنين ومثلها لذوي الإعاقة، فيما يحصل مستفيد كرامة من الأيتام على 350 جنيها، أما مستفيدو برنامج “تكافل” فتكلفة الصرف لهم تزيد على 974 مليون جنيه شهريا، حيث يبلغ متوسط الصرف للأسرة حوالي 500 جنيه شهريا.
وأشارت إلى أنه في إطار سياسة الشمول المالي التي تنتهجها وزارة التضامن تم الانتهاء من المرحلة الأولى من استبدال بطاقات الدعم النقدي “تكافل وكرامة” وبطاقة ميزة البنكية في محافظات بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، شمال سيناء، جنوب سيناء، البحر الأحمر، الوادي الجديد، ومرسى مطروح، ويبدأ عملاء برنامج الدعم النقدي “تكافل وكرامة” الصرف من جميع ماكينات الصراف الآلي المتاحة بجميع فروع بنك ناصر الاجتماعي إضافة للماكينات التابعة لغيرها من البنوك المنتشرة على مستوى الجمهورية، وجميع مكاتب البريد، كما يمكنهم إجراء المعاملات الحكومية والشراء من المولات التجارية.
من جهتها، سلطت صحيفة (الجمهورية) الضوء على تصريحات وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي – تحت عنوان (تقسيط المصروفات و12% ما تم تحصيله.. ووجبات مجانية لـ 12 مليون طالب) – بأنه يمكن لأولياء الأمور سداد المصروفات المدرسية على قسطين أحدهما للفصل الأول والآخر للتيرم الثاني.
وأضاف شوقي، أن الرسوم الدراسية لم يتم زيادتها على العام الماضي، وأن لها أوجه صرف معينة تصل إلى 22 بندًا من المصروفات مثل الأنشطة المدرسية والمعامل، وأشار إلى أن ما تم تحصيله من المصروفات المدرسية حتى الآن بلغ 12%، موضحا أن المصاريف تتراوح بين 305 جنيهات من رياض الأطفال حتى الصف الرابع الابتدائي، ومن الصف الخامس الابتدائي حتى الصف الثالث الإعدادي 205 جنيهات.
ولفتت الصحيفة إلى أن الفئات المستثناه من دفع المصروفات الدراسية يبلغ عددها 9 فئات مثل مستفيدي “تكافل وكرامة” والمواطنين تحت حد الفقر، وأبناء الشهداء والمصابين.
وأوضح الوزير أن الوجبات المدرسية الجديدة مجانية للطالب، حيث تستهدف الحكومة توزيع وجبات مدرسية بتكلفة 7.7 مليار جنيه تصل إلى 12 مليون طالب وطالبة.
وتحت عنوان (العالم يواصل تخفيف قيود “كورونا”)، أوضحت صحيفة (المصري اليوم) أن دول العالم تواصل تخفيف القيود التي تم فرضها مع انتشار جائحة كورونا، شريطة تعاطى اللقاح المضاد للفيروس، حيث أعلنت السلطات السعودية السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام والمسجد النبوى، مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامات في جميع الأوقات، والاستمرار في استخدام التطبيق الإلكترونى لحجز مواعيد العمرة والصلاة، وكذا زيارة الروضة الشريفة، بشرط الحصول على جرعتى لقاح كورونا.
في السياق نفسه، تفتح الهند أبوابها أمام السياح الأجانب الذين تم تطعيمهم بالكامل، اعتبارًا من منتصف نوفمبر المقبل، وذلك مع انخفاض أعداد المصابين.
وذكرت كوريا الجنوبية أنها سترفع القيود الصارمة لمكافحة فيروس كورونا، بداية من الأسبوع المقبل، إذ تستعد البلاد للدخول في مرحلة التعايش مع الفيروس، وسط ارتفاع مستويات التطعيم.
فيما فرضت السلطات الإيطالية على الموظفين في كل من القطاعين العام والخاص، ابتداء من أمس، تقديم شهادة التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، ليتمكنوا من الالتحاق بمكان العمل.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!