أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

اليونيسيف: 10 آلاف طفل يمني إما قتلوا أو أصيبوا بتشوهات



صنعاء- (بي بي سي):
قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” اليوم الثلاثاء إن عشرة آلاف طفل يمني إما قَتلوا أو أصيبوا بتشوهات دائمة منذ بدء المعارك بين التحالف العسكري الذي تقوده السعودية وجماعة الحوثيين.
وقال جيمس ألدر، الناطق باسم المنظمة الأممية في تصريح صحافي إن “النزاع في اليمن تجاوز حدا مخزيا مع عشرة آلاف طفل قتلوا أو أصيبوا بتشوهات منذ بدء المعارك في مارس 2015، وهذا يعادل أربعة أطفال يوميا”.
وتابع إلدر “أربعة من كل خمسة أطفال، أي نحو 11 مليون إجمالا، يحتاجون لمساعدات إنسانية في اليمن، في حين يعاني نحو 400 ألف من سوء تغذية حاد، كما أن أكثر 2 مليون طفل أصبحوا خارج المدارس، وهناك أربعة ملايين آخرين معرضون لخطر الخروج منها”.
وأضاف ألدر أن هذا الرقم يشمل فقط “الأطفال الضحايا الذين تمكنت المنظمة من معرفة مصيرهم” مشيرا الى ان هناك عددا لا يحصى من الأطفال الآخرين، وأضاف أن “الكثير من عمليات قتل وتشويه الأطفال لم تسجل”.
وتعثّرت الجهود التي تقودها الأمم المتحدة للتوسّط في وقف لإطلاق النار في اليمن، إذ يرفض الحوثيون والسعودية تقديم أي تنازلات لإنهاء الحرب المستمرة منذ عام 2014.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!