اخبار الصحف المصريةاخبار مصراخبار مصر اليوم - اخبار مصرية عاجلة - اخبار مصر العاجلة اليوم - الاخبار المصريةالأخبار المصرية

عباس شومان: نقل الأعضاء من الخنزير للإنسان جائز في هذه الحالة



كتب- محمود مصطفى:
قال الدكتور عباس شومان المشرف العام على الفتوى بالأزهر الشريف، إن نقل أي عضو من حيوان محرم أكله، للإنسان جائز بشروط.
وأضاف شومان في تصريحات لمصراوي، الأحد، أنه حال تعرض الإنسان للأذى الذي يؤدي إلى فقدان حياته، ولا توجد طريقة أخرى لإنقاذ حياته، إلا نقل العضو من حيوان الخنزير، فالأمر في هذا الحالة جائز شرعا، فالمولى عز وجل قال في كتابه الكريم “إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ ۖ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ”.
وكشف المشرف العام على الفتوى بالأزهر الشريف، أن نقل العضو من حيوان الخنزير إلى الإنسان واضح ولا يحتاج إلى تشكيل لجان لدراسة الأمر، والشرع الشريف حسم الأمر، بنص واضح من القرآن الكريم.
وأكد عباس شومان أن نقل الأعضاء من إنسان إلى آخر مختلف فيها بين العلماء، وطالما انه لم يضر الإنسان أو يؤثر على صحته، فلا شيء فيه.
وأشار المشرف العام على الفتوى، إلى أن الأمر كذلك بالنسبة لنقل أي عضو من حيوان الخنزير إلى الإنسان، إذا لم يوجد بديل غير ذلك، وإذا لم يتم نقل العضو، فالأمر في هذه الحالة جائز شرعا.
في الوقت نفسه، أكدت دار الإفتاء المصرية، ان الأصل في التداوي أنه مشروع، ولكن لا يستخدم فيه عضو من الخنزير إلا إذا لم يوجد ما يقوم مقامه وقامت حاجة إلى ذلك.
وأوضحت دار الإفتاء، في بيان لها، أنه إذا لم يوجد ما يقوم مقامه عضو الخنزير فلا حرج في التداوي به في هذه الحالة؛ لأن حفظ النفس مقصد شرعي مطلوب.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!