أخبار دوليةأخبار عربية ودوليةاخبار الصحف العالمية

سد النهضة| إثيوبيا تستغل تعليق عضوية السودان: لنبدأ التفاوض لكن وجودهم مهم



كتبت- رنا أسامة:
أبدت إثيوبيا استعدادها لاستئناف المفاوضات الثلاثية حول ملف سد النهضة، في حال دعت قيادة الاتحاد الأفريقي إلى ذلك، مُشددة على أهمية مشاركة السودان.
وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإثيوبية السفير دينا مفتي، الخميس، إن أديس أبابا مستعدة لاستئناف المفاوضات الثلاثية بشأن سد النهضة اليوم قبل غدًا، متى ما دعت لها قيادة الاتحاد الأفريقي.
وفيما يتعلق بتعليق مشاركة السودان في الاتحاد الأفريقي، قال مفتي خلال مؤتمر صحفي بأديس أبابا: “نعتقد أن وجود السودان في مفاوضات سد النهضة أمر مهم، لكننا في نهاية الأمر نلتزم بما تقرره قيادة الاتحاد بشأن استئناف المفاوضات ومشاركة السودان فيها”.
وقرر الاتحاد الأفريقي أمس الأربعاء تعليق مشاركة السودان في أنشطته، بما في ذلك المفاوضات المتعثرة التي تقودها المنظمة القارية بشأن سد النهضة، وذلك لحين استعادة القيادة المدنية السلطة.
وأوضح أن القرار يأتي “تماشيا مع البروتوكول المتعلق بإنشاء مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، والميثاق الأفريقي للديمقراطية والانتخابات والحكم”.
ودعا مجلس الأمن والسلم الأفريقي إلى الإفراج الفوري عن الوزراء والمدنيين المحتجزين.
وأكد تضامن الاتحاد الأفريقي مع شعب السودان في تطلعاته المشروعة لتعميق وترسيخ الديمقراطية، وللتغلب على التحديات التي تواجه بلاده.
ومنتصف الشهر الفائت، أعلن المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، أن أديس أبابا تتوقع قريبا استئناف مفاوضات سد النهضة قريبًا، برعاية أفريقية.
وأشار إلى أن موعد انطلاق المفاوضات قد يكون “عقب اكتمال جولة وزير الخارجية الكونغولي إلى كل من السودان ومصر”.
كان وزير خارجية الكونغو، الذي تترأس بلاده الاتحاد الأفريقي حاليا، زار السودان وإثيوبيا ومصر سبتمبر الماضي، وذلك لبحث استئناف مفاوضات سد النهضة المتوقفة منذ فترة.

المصدر: مصراوى

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى محمي من النسخ !!